بلس /شخصية ملهمة

خالد الفيصل الشخصية الثقافية في معرض الشارقة

اتحاد كتاب وأدباء الإمارات يهنئ الأمير الشاعر خالد الفيصل لاختياره الشخصية الثقافية للدورة الرابعة والثلاثين من معرض الشارقة الدولي للكتاب.


وقال الاتحاد في بيان أصدره: إن هذا الاختيار يأتي تقديراً مستحقاً لمسيرة غنية طويلة حافلة بالعطاءات أمضاها الأمير خالد الفيصل في ميادين الفكر والفن والإبداع، حتى أصبح علماً من أعلامها، ورمزاً من رموزها، ولا تقتصر هذه العطاءات على نتاجه الإبداعي المبهر في مجال الشعر، بل تتخطاه إلى مجال النشاط المخلص الدؤوب في خدمة كل ما يتصل بالثقافة وشؤونها، ولعل جائزة الملك فيصل العالمية، ومؤسسة الفكر العربي اللتين يقف على رأسهما تكفيان وحدهما للتدليل على حجم هذه العطاءات، وثقلها، وأثرها على المستويات العربية والإسلامية والعالمية، فضلاً عن مواقع أخرى شغلها منذ شبابه وكان فيها نموذج المثقف العربي الأصيل المسكون بهموم أمته، والتواق إلى رؤيتها كما يليق بها أن تكون في صدارة الأمم المتحضرة.
وتوقف الاتحاد عند جهود هيئة الشارقة للكتاب، ومعرض الشارقة الدولي للكتاب في تكريم المبدعين، وقال: إن اختيار الأمير الشاعر خالد الفيصل الشخصية الثقافية لهذا العام يؤكد موضوعيتهما وحرصهما على أن يذهب التكريم إلى مستحقيه، بناء على معايير دقيقة تهتم بالدرجة الأولى بالعطاء نفسه، كما تكرس تقليداً أصيلاً أسس له الشيخ الدكتور سلطان بن محمد القاسمي عضو المجلس الأعلى حاكم الشارقة الرئيس الفخري لاتحاد كتاب وأدباء الإمارات في المبادرة نحو تكريم المبدعين والمثقفين المخلصين أصحاب الدور والأثر في خدمة الإنسان أينما كان.

من جهته أكد حبيب الصايغ رئيس مجلس إدارة اتحاد كتاب وأدباء الإمارات ما جاء في بيان الاتحاد، وقال في تصريح له: سيكون الأمير الشاعر خالد الفيصل ضيفاً كبيراً على الإمارات في معرض الشارقة الدولي للكتاب بشخصه الكريم، وبما يمثله من قيم تنوير وانتماء وإيمان ووعي حر متفتح، وهي القيم التي نحتاج إليها اليوم أكثر من أي وقت مضى.

X