فن ومشاهير /مشاهير العالم

واشنطن تختار Lady Gaga لتمثّل الوطن في Super Bowl

إفتتحت المغنية Lady Gaga مباراة الـ Super Bowl 50 ، الحدث الأبرز على صعيد مباريات كرة القدم في أمريكا، بين كارولاينا بانثرز ودنفر برونكوس بتأديتها للنشيد الوطني الأمريكي وسط حضور جماهيري كثيف تجاوزالـ 75 ألف متفرّج في ستاد Levi في سانتا كلارا- كاليفونيا، بعد أن كان قد أعلن الدوري الوطني لكرة القدم الأمريكية NFL عن استضافته للمغنية هذا العام.
أنشدت Gaga النشيد الوطني الأمريكي بأداء عاطفي وبارع يوم الاحد الفائت حيث تمكنت من جذب الأنظار والإهتمام من دون أيّ إثارة كما عوّدتنا، حيث ارتدت بدلة لماعة من اللون الأحمر، لبّقتها بظلال عيون باللون الأحمر وطلاء أظافر باللون الأزرق، ألوان العلم الأمريكي وانتعلت انتعلت حذاء بالألوان نفسها.
لم تكتف المغنية بأسر الأنظار فقط، بل لفتت السمع أيضاً حيث استخدمت صوتها القوي للنشيد الشهير رافقها عزف على البيانو، وفي وسط غنائها وضعت يدها على قلبها شاكرة الحضور الكبير على تفاعله معها.
وكانت قد نشرت Lady Gaga صباح الأحد عبر إنستقرام صورة لها في السرير من دون مكياج والى جانبها كلبيها معلقة عليها:
"لا أستطيع الانتظار للغناء لكم اليوم جميعاً ".
وكانت قد كشفت النجمة في سياق حوارها مع NFL Network حيث قالت إن اختيارها أداء النشيد الوطني الأميركي في حفل Super Bowl 50 هو أهم وأعظم نشاط قامت به في حياتها. مشيرة إلى أن الأمر كان حلماً تحوّل إلى حقيقة.

أما الحفل الغنائي الصاخب بين الشوطين فأحيته Beyonce إنضمّ إليها النجمين Chris Martin و Bruno Mars.

مواضيع ممكن أن تعجبك

أضف تعليقا

X