فن ومشاهير /أخبار المشاهير

جينيفر لوبيز: طلاقي من مارك أنتوني أكبر خيبة أمل في حياتي

جينيفر لوبيز وحب حياتها
جينيفر لوبيز وطليقها
جينيفر لوبيز ومارك انتوني
جينيفر لوبيز وزوجها السابق
جينيفر لوبيز وطفليها

كشفت النجمة العالمية جينيفر لوبيز Jennifer Lopez أنّ طلاقها من زوجها السابق مارك أنتوني Marc Anthony هو أكبر خيبة أمل لها في حياتها، حيث انه حب حياتها.

وفي حديث لمجلة "People" الأمريكية، قالت لوبيز البالغة من العمر 46 عاماً إنّ الفترة التي أعقبت انفصالها عن أنتوني كانت الأسوأ في حياتها، لأنها لم تكن تتخيل من قبل أن هذا اليوم ممكن أن يأتي.

وعن الراقص كاسبر سمارت Casper Smart الذي تربطها به علاقة حب في الوقت الحالي، أكدت المغنية الأمريكية انّها تشعر بالارتياح الكبير له، لكن هذا لا يعني انها تنوي الزواج منه أو من أي شخص آخر.

لوبيز التي تعرضت للعنف في علاقاتها السابقة، قالت في حديث سابق عن حياتها الشخصية لصحيفة People أيضاً: "لا أعرف إن كان القدر يخبئ لي المزيد من الأطفال بسبب عمري لكني أود إنجاب طفلاً لأشعر بالنعمة من جديد، وأحب أن أنجب توأمين مرة ثانية".

يشار الى ان لوبيز انفصلت عن مارك أنتوني عام 2014 بعد زواج دام لأكثر من 10 سنوات أنجبت خلالها طفليها التوأم Max و Emme البالغين من العمر 12 عاماً.

 

جينيفر لوبيز: لم أتوقع أن يستمر نجاحي حتى سن الـ 46

 

 
 









































































































































































































































































 
 
 
 

لمشاهدة أجمل صور مشاهير العالم زوروا أنستغرام سيدتي

ويمكنكم متابعة آخر أخبار مشاهير العالم عبر تويتر "سيدتي فن"

 

مواضيع ممكن أن تعجبك

أضف تعليقا

X