اكتب الكلمات الرئيسية فى البحث

إيهاب توفيق متورط في الترويج لعقار طبي غير فعال وهو يرد

إيهاب توفيق
وجد المطرب إيهاب توفيق نفسه متورطاً في الترويج لعقار طبي يدّعي صنّاعه أنّه يقضي على مرض السكري.

وقد تعرّض إيهاب لهجوم شديد عبر مواقع التواصل الاجتماعي، بعد أن تبيّن أنّ العقار غير فعّال، وأن من اشتراه إنما فعل لثقته بالفنان.

إيهاب ردّ عبر حسابه على "فيس بوك" قائلاً: "تلقيت بعض الرسائل والمكالمات تستفسر عن العقار المعالج السكر الذي قدمت إعلانه مؤخراً، وغنائي للأغنية كان بناءً على طلب صديق لي يعمل في مجال الموسيقى وأبلغني بأن من قام بطلب عمل هذا الإعلان قد أكد له أن هذا الدواء أمريكي مرخص به من الجهات المختصة، وأثبت فعاليته في علاج المرضى، أحببت أن أشارك وأساهم في وصول هذا الدواء إلى كل المرضى للمساهمة في شفائهم وأن أكون سبباً في إسعادهم إن هذا المنتج لا يخصني وليس لي أي ربح مادي من ورائه".

وأضاف إيهاب: " فإن كان هناك أي شكاوى من أنه غير فعال فهذه مسؤولية الشركة المنتجة والجهات الرقابية والطبية المختصة من جهتي أخلي مسؤوليتي أو أي صلة لي بهذا الدواء وقد قمت بعمل هذا الإعلان عن طيب خاطر وحسن نية أملاً في شفاء مرضى السكر، أما في حالة ثبوت عدم فعالية الدواء فبذلك يكون منتجو العقار قد كذبوا عليّ ليستخدموا اسمي وصوتي وصورتي في عمل هذا الإعلان".