صحة ورشاقة /جديد الطب

الفوط الصحية الـ"ذكية" للكشف عن سرطان الرحم!

الفوط الصحية الجديدة تكشف الأمراض
الخيط الذي يدخل في المهبل سوف يراقب حالتك الصحية

سوف تستطيع النساء في يوم ما استخدام اللبادة القطنية (تامبون- من أنواع الفوط الصحية النسائية) للكشف عن أمراض معيّنة في أجسامهن مثل سرطان الرحم أو التليّف فيه.

بعد ربط اللبادة القطنية لمراقبة التطورات على أنظمة الجسم، هذه أحدث إضافة إلى الفوطة الصحية المربوطة داخل المهبل. ولكن في هذه المرة فإنّ الخيط الذي يدخل في المهبل سوف يراقب حالتك الصحية ويكشف عن وجود أمراض معينة. وهذه اللبادة القطنية "الذكية"، كما يطلق عليها الباحثون من جامعة هارفارد الأمريكية، سوف تسمح لهم فعلياً بالكشف عن أمراض معيّنة لدى تحليل الدم الذي تمتصّه اللبادة أثناء فترة الحيض، مثل سرطان عنق الرحم، والتهاب بطانة الرحم أو تليّف الرحم.

فحص سنويّ أيضاً
النساء سوف يستطعن مراقبة حالتهن الصحية في ما يخصّ الأمراض النسائية، في خارج أوقات زيارة الطبيب المختصّ. لكن، تجدر الإشارة إلى أنَّ هذه اللبادة القطنية ليست بديلاً للزيارة السنوية إلى طبيب الأمراض النسائية.
وتوضح ريدهي تاريال، الباحثة من جامعة هارفارد والمشاركة في اختراع هذا الأسلوب، بقولها عبر موقع Fast Company: "بإمكانك التقاط أيّ نوع من الأمراض في أيّ وقت من العام. وإذا بقي هذا المرض كامناً عاماً كاملاً داخل جسمك إلى أن يحين موعد الفحص السنوي، فإنَّ العواقب ستكون وخيمة والنتائج خطيرة أكثر مما تعتقدين، وهذا النظام يجب أن يتغير".

سيعجبك تسارع ضربات القلب: معلومات جديدة هامة للنساء

وتأمل صاحبة هذا المشروع في أن تصبح النساء أكثر قدرة على سرعة اكتشاف حالتهن الصحية المرتبطة بأمراض النساء.
وبمشاركة زميلها "ستيفان جير"، تعتقد أيضاً أنّ اللبادة المربوطة يمكنها أن تفحص أيضاً المؤشرات الحيوية المختلفة في الدم، ثمّ إرسال هذه المعلومات المختلفة عبر قاعدة بيانات مرئية على الهاتف الذكي للشخص المستخدم. كما أنّ هذا من شأنه أن يعطي المزيد من المعلومات حول الصحة الإنجابية للمرأة (الوصول إلى سنّ اليأس أو الخصوبة).

هذه الوسيلة ما زالت قيد التطوير، ولكن يمكن أن تصبح مستخدمة على نطاق تجاري بحلول عام 2017.

مواضيع ممكن أن تعجبك

أضف تعليقا

X