أسرة ومجتمع /أخبار أسرة ومجتمع

شُوّهت في "جريمة شرف".. فسطع نجمها بأسبوع نيويورك للموضة

رشما خلال عرض الأزياء
على منصة العرض
خلال التحضيرات
في الكواليس
وجه رشما الذي شوهته عائلتها

شاركت الشابة الهندية رشما قريشي، التي فقدت عينها وتعرضت لتشوهات كبيرة في الوجه إثر هجوم بالحمض الكاوي، في فعاليات أسبوع الموضة في نيويورك.

حاولت قريشي (19 عاماً) قدر المستطاع السيطرة على توترها، وقدمت عرضها بشكل محترف على المنصة، مرتدية فستان سكري اللون طويل مطبع بزهور من تصميم الهندي ارشانا كوشهار.

وقالت رشما لوكالة فرانس برس: "يساورني شعور جيد جداً وكانت تجربة رائعة. أشعر أن الأمر غيّر حياتي".

ولفتت الشابة المراهقة إلى أن طموحها يتمثل بإنهاء تحصيلها المدرسي قبل أن تنتقل الى الجامعة، آملة أن تكون مشاركتها وجهت رسالة قوية الى الناجين من هجمات بالحمض الكاوي.

وتساءلت: "لم لا يمكننا الإستمتاع بحياتنا؟ ما حصل لنا لم يأت لخطأ ارتكبناه لذا علينا أن نمضي قدماً في حياتنا".

وأضافت: "يميل الناس الى النظر الى ضحايا الحمض الكاوي من منظار واحد وأريدهم ان يغيروا هذه الطريقة".

يشار إلى أن شركة " FTL Moda" التي تشرف على تنظيم عروض أزياء عدة في إطار أسبوع الموضة في نيويورك، دعت رشما الى المشاركة في هذه المناسبة، في محاولة منها لتجاوز معايير الجمال المفروضة في أوساط الموضة. وسبق لها أن أشركت العام الماضي في أحد العروض، المراهقة الاسترالية مادلين ستوارت التي تعاني من متلازمة داون.

وكانت قريشي تعرضت لهجوم عنيف في العام 2014 من قبل صهرها ورجال اخرين رشوا وجهها بالحمض الكاوي في اطار "جريمة شرف" في الهند.



مواضيع ممكن أن تعجبك

أضف تعليقا

X