فن ومشاهير /أخبار المشاهير

جدل حول سبب غياب اسم عامر عن نعوة رفيق سبيعي وسيف يحسم الجدل ..

آخر صورة لرفيق سبيعي وابنه سيف من مقهى الروضة بدمشق
ورقة النعوة

أثارت ورقة نعوة النجم السوري الراحل رفيق سبيعي الجدل من قبل بعض الفنانين المقيمين خارج سورية وذلك بسبب غياب اسم ابنه الفنان الراحل عامر سبيعي عنها حيث وجهوا التهم لعائلة الراحل رفيق سبيعي وجزموا انهم أزالوا اسم عامر من النعوة عمداً , لكن هذه المشكلة التي حاول البعض اثارتها ليس لها أساس من الصحة بحسب الكثيرين حيث انه من المعروف ان من عادات و تقاليد اهل دمشق أن الميت لا يمكن ان ينعى ميت و كون عامر توفي قبل والده بالتالي لا يمكن أن يكتب اسمه في ورقة النعي التي وزعت في شوارع دمشق .
المخرج سيف الدين سبيعي لم يصمت طويلاً ورد على هذا الكلام وقال : " عدم وضع اسم عامر بالنعوة ليس بسبب التراث و العادات بل سببه المنطق ... لأن الأسماء والهيئات و المؤسسات التي تذكر قبل اسم المتوفي تتبعها عبارة تقول : ينعون إليكم بمزيد من التسليم لقضاء الله و قدره .... فهذا يعني ان هؤلاء الأحياء هم الذين ينعون إليكم هذا المتوفي ... ولو كان غير ذلك لكان الاحرى بنا ان نضع اسماء اشقاء ابي الثلاثة المتوفيين أيضا ..هذا أولا "... وأضاف سيف في تعليق نشره على صفحته الخاصة على " فيسبوك " : " ثانيا نحن وضعنا اسم بشار اخي و أبناء عامر الثلاثة المعارضين أيضا في خانة الأحفاد اي اننا لا نخشى من ذكرهم كونهم معارضين ... ثالثا ... لقب رفيق سبيعي الذي يعرفه العالم العربي هو أبو صياح ... ولو كنّا نريد ان نهرب من ذكر المناضل الثورجي عامر لما كنّا وضعنا لقب أبو عامر تحت اسم رفيق سبيعي ... رابعا ... نحن كرمنا عامر حين وفاته وطبعنا نعوة باسمه و أقمنا له العزاء في دمشق و تلقى رفيق السبيعي العزاء بولده اي اننا لا نخشى من ذكر عامر ولا نتنكر له .. حتى لو اختلفت مواقفنا ... انشالله يكون التوضيح بكفي

مواضيع ممكن أن تعجبك

أضف تعليقا

X