أسرة ومجتمع /أخبار أسرة ومجتمع

أمير منطقة الرياض يشيد بجمعية زمزم

الأمير فيصل بن بندر بن عبدالعزيز أمير منطقة الرياض
قدم الأمير فيصل بن بندر بن عبدالعزيز أمير منطقة الرياض الشكر لجمعية زمزم للخدمات الصحية التطوعية الخيرية بمنطقة مكة المكرمة لإهدائها سموه نسخة من تقرير «قياس الأثر الاجتماعي» الذي أصدرته الجمعية، ويُعد الأول من نوعه على مستوى الجمعيات والجهات الخيرية بالمملكة.
وتمنى لجميع من ساهم في هذا العمل الخيري الهادف دوام التوفيق، مشيدًا بالجهود الطيبة المتميزة التي تقوم بها الجمعية.
وكانت الجمعية قد تلقت إشادة من الأمير الدكتور فيصل بن مشعل بن سعود بن عبدالعزيز أمير منطقة القصيم، الذي أعرب عن سعادته بتطبيق زمزم لقياس الأثر الاجتماعي ودراسة العائد على الاستثمار الاجتماعي.
من جانبه أعرب رئيس مجلس إدارة جمعية زمزم للخدمات الصحية التطوعية الخيرية الأستاذ الدكتور عدنان بن أحمد البار عن شكره للأمير فيصل بن بندر بن عبدالعزيز أمير منطقة الرياض لإشادته وثنائه الكريم على تقرير قياس الأثر الاجتماعي الذي أصدرته الجمعية، مبينًا أن التقرير يُعتبر الأول من نوعه على مستوى القطاع الخيري في المملكة.
وبيّن الدكتور البار أن التقرير يُعد بداية الانطلاقة لمشروع قياس الأثر الاجتماعي لعمليات وبرامج الجمعية، مشيرًا إلى أن التقرير شمل دراسة لكل من برنامج زراعة القرنية وبرنامج رؤية التابعين للجمعية.
وأوضح البار أن قياس الأثر الاجتماعي للاستثمار يُعتبر الوسيلة المعتمدة للمنظمات لبيان القيمة التي تقدمها للمستفيدين والمجتمع كله، مبينًا أن الجمعية ستتمكن من خلال التطبيق الفعال لقياس الأثر الاجتماعي من فهم مقدار التغيير الذي تحدثه في حياة الأشخاص باعتباره قيمة مجتمعية، فضلاً عن إدارة نشاطات الجمعية بشكل أفضل بهدف تحقيق قيمة مجتمعية أكبر، إلى جانب اتخاذ قرارات أكثر فعالية بكيفية استثمار الموارد والتواصل مع الأطراف المعنية إلى جانب القيمة المجتمعية المقدمة وتوثيق القيمة الناتجة من الشراكات مع المنظمات والجهات المختلفة، وتبني مسؤولية أكبر تجاه الأطراف المعنية.
يُشار إلى أن جمعية زمزم للخدمات الصحية التطوعية الخيرية بمنطقة مكة المكرمة وضعت لنفسها رؤية أن تكون النموذج الرائد المرجعي والملهم في صناعة وقيادة العمل الصحي الخيري المستدام والمتكامل، وتمحورت رسالتها في اعتبارها كيانًا مجتمعيًّا صحيًّا غير هادف للربح يعزز صحة مستهدفيه من خلال تقديم خدمات نوعية وفقًا لأولوية الاحتياح.

مواضيع ممكن أن تعجبك

X