أسرة ومجتمع /أخبار أسرة ومجتمع

علماء: جليد جبال الألب سيختفي في عام 2100

بسبب ظاهرة الاحتباس الحراري
علماء: جليد جبال الألب سيختفي في عام 2100
توقع علماء اختفاء الجليد على سلسلة جبال الألب في أوروبا، التي تمتد من النمسا وسلوفينيا شرقاً، مروراً بإيطاليا وسويسرا وليختنشتاين وألمانيا، إلى فرنسا غرباً
حيث بيَّن العلماء، الذين نشروا دراستهم في دورية للغلاف الجليدي، أن جبال الألب ستفقد ما يصل إلى 70% من كتلتها الجليدية الصلبة بحلول العام 2100 يشار أن جبال الألب أخذت تسميتها من كلمة ألب والتي تعني أبيض باللغة اللاتينية بسبب غطائها الثلجي.
وأشار القائم على الدراسة إلى أنه بسبب ظاهرة الاحتباس الحراري، فإن منتجعات التزلج على الجليد ستكون أكثر المناطق تضرراً، أما في المناطق الواقعة دون 1200 متر، فيتوقع ألا تغطي الثلوج أرضها بشكل مستمر خلال الشتاء.
وتبين الدراسة أن الغطاء الثلجي الذي يكسو جبال الألب في الشتاء سيتراجع نهاية القرن الحالي حتى لو حُصر "الاحترار المناخي" بدرجتين مئويتين فقط.
وأظهرت بيانات أمريكية أولية، سجلتها الأقمار الصناعية، أن جليد البحار حول القارة القطبية الجنوبية انكمش إلى أدنى مستوى سنوي منذ بدء التسجيل، وذلك بعد سنوات من مقاومته ظاهرة الاحتباس الحراري الناجمة عن النشاط الإنساني.
وبحسب توقعات العلماء، فهذا نذير على أن الغطاء الثلجي سيختفي في مناطق التزلج تحت 2500 متر فوق مستوى سطح البحر، كما سيتم تحديد موسم التزلج على الجليد بشهر ونصف الشهر فقط، وسيصبح الغطاء الثلجي أقل سماكة على كل الارتفاعات وفي كل الفترات.

مواضيع ممكن أن تعجبك

X