فن ومشاهير /مشاهير العرب

مشترك "أراب أيدول" أمير دندن: لا تزعجني المقارنة مع محمد عساف وهذه خطوتي الأولى

أمير ويعقوب ومحمد مع وائل كفوري
لقطة خاصة لـ"سيدتي نت" لأمير دندن خلال التمارين
محمد عساف خلال تصير رحلة "Idol"
لحظة إعلان نتيجة النصف النهائي
لجنة تحكيم "أراب أيدول"
أمير من على مسرح "اراب أيدول"
أمير من على مسرح "اراب أيدول"
أمير ويعقوب شاهين من على مسرح "اراب أيدول"
أمير من على مسرح "اراب أيدول"

حاز المشتركُ الفلسطينيُّ أمير دندن، إعجابَ اللجنة منذ وقوفه لأول مرّة على المسرح، حتى إنّ أحلام استغربت أن هذا الصوتَ لم يعرف النشاز ولم يخطئ ولو لمرّة واحدة. هو ثاني المشتركين الفلسطينيين الذي وصلوا إلى الحلقة النهائية من برنامج " أراب أيدول ".

في لقائه مع "سيدتي نت" يقول دندن: إنّه نشأ في بيت فنيّ، فوالدُه الفنان خالد دندن، وهو من البروة وهي بلدة الشاعر محمود درويش، حيث يفتخر بهذا الأمر كثيراً، لكنه عاش في بلدة مجد الكروم حيث تطوّرت خبرته في الفن والغناء بعد دراسته الموسيقى.

وعلى الرغم من أنّ أمير استقرّ نحو 7 سنوات في أميركا، أحيا فيها الحفلات للجاليات العربيّة، لكنه لم يشأ أن يغنّيَ أغنياتٍ بغير اللّغة العربيّة، رغم اتقانه للّغة الإنجليزية، وعن غمرة أحلام وغيرها من المواضيع كان لنا هذا اللقاء الخاص مع أمير، قبل أيام من تتويج الفائز بلقب "أراب أيدول" للموسم الرابع.

*ما رأيكَ بالحالة التي أحدثتَها في " أراب أيدول " هذا الموسم؟

-الحمدالله، دائماً نقوم بما يجب علينا ونتوكّل على الله، وبالنسبة لي كنت أحرص دائماً على أن يكون غنائي جيّداً، وأتوكل على الله لدى صعودي المسرح.

*أخبرنا قليلاً عن تفاصيل حياتِك؟

أنا من بلدة البروة وهي بلدة الشاعر محمود درويش، لكنني عشت لفترةٍ في بلدة مجد الكروم، وأنا من 7 سنوات أعيش في أمريكا مع عمّي.

*ما الذي جعلك تشترك في برنامج "أراب أيدول"؟

-أراب أيدول، برنامجٌ كبير يدعم الهواة والموهوبين، ويوصل الأصواتَ الجميلةَ في العالم العربي، كما أنّ رسالتَه السلام والمحبّة بكل اشكالها. كما أنّه استطاع أن يوصلَ موهبتي إلى كلّ منزلٍ في العالم العربي.

*هل لمحمّد عساف تأثيرٌ عليك ؟

-طبعاً، فمحمّد فتح لنا المجال، ووسّع المجال أكثر لنشترك في البرنامج.

*ما سرّ الشعبيّة التي يحظى بها الفلسطينيون في " أراب أيدول " برأيك؟

-اعتقد ان السّببَ يعود لأنّنا طوال عمرنا محاصرون من  كل الجهات ولدينا مشاكلُنا، فعندما ندعم بعضَنا البعض، معنى ذلك أننا نريد للفرحة أن تدخلَ إلى قلوبَنا، كما واجهنا صعوباتٍ كثيرةً في حياتنا، لذلك بتنا بحاجة إلى الفرح.

*أنت الشخص الوحيد الذي لم يتلقَّ أيّ نقدٍ من لجنة التحكيم؟  كم يعطيك هذا الأمر ثقةً بنفسك؟

-الحمدلله، هذا الأمر يَزيدني ثقةً بنفسي أكثر، ولكن يجب أن أحافظ على تواضعي، وأن اكون حريصاً أكثرَ على الاهتمام بغنائي، والمحافظة على المستوى نفسه الذي اعتاده الجمهور منّي من من دون الرجوع إلى الوراء.

 *بحكم سكنك في أمريكا، لماذا لم نشاهدك تدمج في غنائك بين الإنكليزية والعربية؟

-أحببت أن أمثّل لغتي وبلدي، فغنّيت باللّغة العربية دون سواها، بسبب عشقي للون الشرقي.

*ما أكثر تعليق أحببته على "السوشيال ميديا"؟

-كلّ التعليقات تقريباً، وأكثرُ تعليقٍ كان جميلاً من الفنانة الكبيرة أحلام، التي قالت لي: "الله يسعد فلسطين التي أنجبتك".

*أضافة إلى هذا التعليق، أنت حصلت على غَمرةٍ من أحلام لم تحصل لأيّ شخص من قبل؟

-(يضحك)، هذا الموضوع عنى لي كثيراً، وأعطتني الدعم لأُبدع أكثرَ فأكثر. وتابع: " عندما غمرتني أحلام وقالت لي: " الله يحفظ لك والدتَك واعتبِرني مثل والدتك، تذكّرت والدتي ودمعت على المسرح".

*هل لازلت تحبّ أن تقدّم أيّ أغنية لم تغنّها من قبل؟

-غنيت المصري واللبناني والسوري، وسأقدّم أغنية لبلدي "فلسطين" في الحلقة النهائية.

*هل يضايقك انتقادَ البعض لك على "السوشيال ميديا"؟

-دائماً هناك انتقاداتٌ ايجابيّةلٌ وسلبيّة، ودائماً أتفهّم الأمور بشكل ايجابي، وهناك بعض الأمور التي تريد استفزازك ولكن اقرأها ولا أُعطيها أهميّة. ومن أكثر التعليقات التي أعجبتني "أبو غمزات" و"صوت خطير".

*هل من أحد يَشغل قلبَ وعقلَ أمير يا ترى؟

-قلب أمير كلُّه لجمهوره، وللناس الذي تحبّه وتدعمه.

*ماذا أضاف لكَ برنامج "أراب أيدول"؟

-أضاف لي جمهوراً كبيراً، ومعجبين كثراً من كل أنحاء العالم.

*ماذا كنتَ تعمل قبل الغناء؟

-كنت أغنّي للجاليات العربية في أمريكا، وبعد انتهاء الثانوية درَست الموسيقى، وهاجرت إلى أمريكا في عمر الـ 19 عاماً، وأتّخذت طريقاً لنفسي وبنيت حياتي، وساعدني عمّي في ذلك .

*هل تتوقّع فوزك باللقب هذا الموسم؟

-وصولي لهذه المرحلة، يعني أنّني فزت بمحبّة الناس،  وبالنسبة لي كلنا "أراب أيدول" والمهم الإستمرارية بعد البرنامج.

*من تتوقّع أن يفوز؟

-الكلّ يستحق وإرادة الله هي الأساس.

*بعد عساف زاد عدد الفنانين الفلسطينيين على الساحة، هل من الممكن أن تنافس عساف وغيرَه؟

-في لبنان هناك كثيرٌ من المطربين وفي مصر أيضاً، والأمر نفسُه في فلسطين، وكلّ شخص يقدّم ما لديه وما يميّزه عن غيره.

*هل تنزعج من هذه المقارنة؟

-طبعا لا.

*هل تشعر أنّك مختلف عن عساف؟

-ممكن لعساف أن يغنّي أغنية لا يمكنني أن أؤدّيها، والعكس صحيح.

*من هو مثلُك الأعلى في الفنّ من الأصوات الرجاليّة؟

-وديع الصافي ومحمد عبد الوهاب .

*ومن الأصوات النسائيّة؟

-فيروز وأم كلثوم.

*أول خطوة ستقوم بها بعد البرنامج؟

-سأقبّل يدَ والدي ووالدتي، لأن رضا الله من رضا الوالدين،  وبعدها سأقوم بتقديم أغانٍ خاصة، وأعمل على بناء مستقبلي في هذا المجال الذي أحبّه.

 

*كلمة أخيرة لجمهورك عبر "سيدي نت"؟

-أشكر جمهوري من كلّ قلبي، وأعِدُه أن أبقى دائما مبدعاً، وأكسّر المسرح كالعادة، وأتمنى منكم دعمي لأُدخلَ الفرحةَ إلى قلوب الجميع.

تابعوا أيضاً:

أخبار المشاهير على مواقع التواصل الإجتماعي عبر صفحة مشاهير أونلاين

 

ولمشاهدة أجمل صور المشاهير زوروا أنستغرام سيدتي

ويمكنكم متابعة آخر أخبار النجوم عبر تويتر "سيدتي فن"

مواضيع ممكن أن تعجبك

أضف تعليقا

X