سيدتي وطفلك /أطفال ومراهقون

ماغي بو غصن لـ"سيدتي وطفلكِ": أنا طفلة مع ريّان ويارا

صاحبة قلب طيب، عفوية وطبيعية، لمعت شخصيتها في مجال التمثيل، فتفوّقت بالأدوار الكوميدية كما التراجيدية، تعود مع ولديها ريان ويارا إلى أيام الطفولة تلعب وتقفز وتضحك. حالة مرح تنتابها معهما، وفي المقابل تسعى ليكونا واعيين ومدركين لكل أمور الحياة؛ حتى يبتعدا عن الخطر ويتجنباه.
ماذا تكشف ماغي لـ "سيدتي وطفلكِ" عن حياتها الشخصية والمهنية في هذا الحوار الشيّق.


* ماذا تقولين عن ماغي الزوجة؟ ماغي الأم؟
زوجي هو الداعم والمشجع الأول لمسيرتي الفنية، بالإضافة إلى وجود والدي ووالدتي إلى جانبي...ماغي الأم تخاف على ولديها كثيراً وتهتم بهما وتشاركهما كل النشاطات المدرسية وسواها... أبذل جهداً كبيراً من أجل تربيتهما أحسن وأفضل تربية؛ حتى عندما أكون بالتصوير أفكر بهما كثيراً.

أنظم حياتي
* كيف تقسّمين وقتكِ أو حياتكِ بين الاهتمام بالولدين والواجبات المنزلية والعمل؟
- نهاري يبدأ مثل أي سيدة، أطبخ وأهتم بولديّ وأقصد الأسواق للتبضّع، ولكنني لا أدرّس بسبب أوقات التصوير المختلفة، وأنا من السيدات اللواتي ينظمن حياتهن بشكل كبير، لذلك أشارك في مسلسل واحد، وفيلم واحد خلال العام وباقي الوقت أخصّصه لعائلتي.

هل تلعبين معهما؟
كثيراً وأتحول إلى طفلة صغيرة تصرخ وتضحك وتلهو وتتسلى. مثلهما حتى أنهما يتفاجآن من تصرّفاتي الطفولية معهما، أنا قريبة جداً منهما ولا أتركهما دقيقة إلا إذا كان عندي تصوير، ولكن زوجي وأهلي يتواجدون معهما باستمرار خلال هذه الفترة.

نصائح ريّان ويارا
* هل يتابع ولداكِ ريّان ويارا أعمالكِ؟ وما هي أحبّ وأٌقرب الأعمال إليهما؟
- أكيد، يتابعانها وبكل دقة، ولا أخفي سراً بأنهما تابعا مسلسل "يا ريت" بجميع حلقاته، وكانا يقدّمان لي الملاحظات والنصائح بكل موضوعية .

* هل لديهما ميول تمثيلية، وهل تشجعينهما عليها؟
- ريّان عنده ميول أكثر من يارا، وأنا أشجّعهما على تمثيل بعض الأدوار الصغيرة خلال فترة العطلة المدرسية في الصيف فقط؛ لأن العلم والدراسة أهم من التمثيل في هذه السن، ولا مانع عندي على الإطلاق أن يحترف أحدهما التمثيل في المستقبل.

خوف
* ما الذي يخيفكِ أكثر شيء في الحياة؟

- أخاف من المرض ومن فقدان شخص عزيز على قلبي؛ لأنني لا أتأٌقلم بهذه المشكلة بسهولة.

* ما هي المبادئ والأسس التي تحاولين زرعها فيهما لمواجهة الحياة؟
- لكل موقف في الحياة نتعرّض له رسالة وحكمة أسعى إلى شرحها وإيصالها إليهما، فهما يعرفان عن كل شيء تقريباً وأكبر من عمرهما: عن المخدرات، عن التحرّش الجنسي، الزواج والإنجاب ... يجب أن يكونا واعيين ومدركين لكل الأمور التي في الحياة؛ حتى يبتعدا عن الخطر ويتجنباه.

أخفضي صوتك
* ما هي المواقف الطريفة التي حصلت معكِ وكنتِ مع ولديكِ؟

- في إحدى المرّات كنا في السينما لمشاهدة أحد الأفلام، وكنت كلما أشاهد مشهداً كوميدياً أضحك ولا أستطيع تحمّل نفسي، فيبدأ ريّان ويارا بالطلب مني بخفض صوتي؛ لأن الناس ينظرون إلينا .أما عندما نكون في المسبح، فأتحوّل إلى طفلة صغيرة ألعب وألهو مع ولديّ دون أن أبالي بردّة فعل الناس، وكم من مرة أدعو أصدقائهما إلى البيت ونحضّر عدة حفلات ونرقص ونستمع إلى الموسيقى.


"علقت اللّقمة بزلعومي"
* هل صادفتك مواقف مزعجة مفاجئة مع أحد ولديك؟

- مرة كنت وعائلتي نتناول العشاء، فقال لي ابني ريان أنّه اتّفق ورفاقه على التّخصّص الدراسي في الخارج عندما ينتهون من المرحلة المدرسيّة، عندما سمعت ذلك "علقت اللّقمة بزلعومي".

 




لا تفوتي قراءة تفاصيل أكثر عن آخر أعمال ماغي أبو غصن الفنية، ومواضيع أخرى عن التغذية والصحة في العدد 40 من "سيدتي وطفلك" في الأسواق
أرسلي كل استفساراتك التي تتعلق بالحمل والولادة وتربية الاطفال على الإيميل الآتي [email protected] لتفيدك سيدتي وطفلك من خلال اختصاصييها.

X