فن ومشاهير /سيدتي التركية

هذه أسباب أول فشل لـ أنجين أكيوريك مع إيقاف مسلسل "حتى الممات"

مسلسل "حتى الممات"
أنجين أكيوريك مع بيرين سات
لقطات من الحلقة ال 13 الأخيرة من مسلسل "حتى الممات".
لقطات من الحلقة ال 13 الأخيرة من مسلسل "حتى الممات".
أنجين أكيوريك وفهرية أفجان
أنجين أكيوريك مع توبا بيوكستون
لقطات من الحلقة ال 13 الأخيرة من مسلسل "حتى الممات".
بإيقاف "حتى الممات" يعرف أنجين أكيوريك وفهرية أفجين أول فشل مهني في حياتهما.
لقطات من الحلقة ال 13 الأخيرة من مسلسل "حتى الممات".
لقطات من الحلقة ال 13 الأخيرة من مسلسل "حتى الممات".
لقطات من الحلقة ال 13 الأخيرة من مسلسل "حتى الممات".
لقطات من الحلقة ال 13 الأخيرة من مسلسل "حتى الممات".

مساء الخميس الماضي، قام المنتج تيمور ساوجي وقناة atv التركية بإيقاف المسلسل البوليسي التركي "حتى الممات" بطولة أنجين أكيوريك وفهرية أفجين عند الحلقة الـ "13"، إثر فشل كافة حلقاته حيث احتلت حلقته قبل الأخيرة المرتبة الـ "32" في الرايتنغ.
وقد درجت العادة في تركيا، أنّ أي مسلسل تفشل حلقاته الأولى، لا يعود هناك أمل بتقدّمه سواء كان يُعرض في نفس الليلة مسلسل أقوى منه على شاشة أخرى أم لا.
وبذلك يكون أنجين أكيوريك قد عرف بإيقاف مسلسله "حتى الممات" أول فشل في حياته المهنيّة، وكذلك شريكته الممثلة فهرية أفجين إذ لم تلقَ ثنائيتهما الأولى شعبية كبيرة على غرار الثنائيات المنافسة المتقدمة في الرايتنغ خالد آرغنش وزوجته بيرغوزار كوريل بمسلسلهما التاريخي "أنتِ وطني"، وكيفانش تاتليتوغ وتوبا بويوكستون في "الشجاع والجميلة".
"حتى الممات" ينتهي بموت البطل أنجين أكيوريك
وتنتهي أحداث الحلقة "13" والأخيرة بتحقيق الدكتور داهان "أنجين أكيوريك" إنتقامه متأخراً، قبل أن يقتل في نهاية الحلقة.
ويكشف العمل أنّ طريق الإنتقام الدامي يقتل صاحبه قبل أن يقتل من يستحق الإنتقام جزاء أعماله الشريرة.
ما سبب فشل "حتى الممات"؟
ويبدو أن إيقاع السيناريو الضعيف وخلوّه من عمق إجتماعي أو إنساني يلامس مشاعر المشاهدين الأتراك، والأحداث البطيئة الإيقاع التي لم تتغيّر حتى في الحلقة الأخيرة، وصورته العادية الخالية من الإبداع فضلاً عن غياب الحبكة البوليسية المشوقة التي تجعل المشاهد أكثر استمتاعاً بهذا النوع من الأعمال الدرامية، كل هذه الأسباب أسهمت ربما في إخفاقه في الحصول على نسبة مشاهدة ولو معقولة في تركيا، ولكن المنتج لم يخسر إذ أنّ شعبية بطليه ضمنت له تسويقه عالمياً رغم قلّة عدد حلقاته، والجمهور العربي ينتظر عرضه مدبلجاً للعربية باهتمام لم يتراجع حتى بعد إيقافه المبكر عن العرض محلياً.
وكان أنجين قد حقّق نجاحاً كبيراً مع بيرين سات في "فاطمة"، ومع توبا بويوكستون في "العشق الأسود" وكلا المسلسلين عرض في موسمين.
وهذا قد يجعل أنجين أكيوريك وفهرية أنجين يختاران النص أولاً قبل أي عنصر آخر في مسلسلاتهما القادمة.

تابعوا أيضاً:

لمشاهدة أجمل صور المشاهير زوروا أنستغرام سيدتي

ويمكنكم متابعة آخر أخبار النجوم عبر تويتر "سيدتي فن"

مواضيع ممكن أن تعجبك

أضف تعليقا

المزيد من سيدتي التركية

X