اكتب الكلمات الرئيسية فى البحث

مصوّر سائق "تايم سكوير" المجنون يروي ما حصل

سائق "تايم سكوير" المجنون
في قبضة الشرطة
لحظة القاء القبض عليه
3 صور

حالة من الهرج والمرج عاشتها ولاية نيويورك الأمريكية بعد حادث الدهس المروع الذي وقع في تايم سكوير، مخلفاً قتيلاً و22 جريحاً، إلا أن صورة التقطت صدفة للسائق المخمور، لخصت الدوافع كلها.

فقد بدا السائق يقفز في الهواء رافعاً يديه إلى الأعلى، صارخاً كالمجنون، من دون أن يلتفت إلى الجرحى الذين وقعوا، ولا لتلك الشابة البالغة من العمر 18 عاماً، التي دفعت حياته ثمناً لتهوره.

ملتقط الصورة، الفرنسي الأصل شارل غيران Charles Guerin لم يكن يدرك أن الرجل "الهستيري" الذي كان يركض مسرعاً وكأنه يحاول الفرار من جريمته، هو السائق مرتكب حادث الدهس.

وقال المصور البالغ من العمر 37 عاماً، والذي يعيش في بروكلين، في تصريح لصحيفة "نيويورك بوست" إنه لم يكن يدرك على الإطلاق بأن هذا الرجل هو السائق "ريتشار روجاس" المجنون الذي دهس المارة.

فقد صودف مرور "غيران" بجانبه واستوقفته حالته الهستيرية، التي تبين فيما بعد أن سببها المباشر خلطة عجيبة من الكحول والماريجوانا.

يشار الى أن الرجل صاحب سوابق، وقد أوقف مرتين من قبل الشرطة لقيادته تحت تأثير الكحول والمخدرات.