فن ومشاهير /مشاهير العرب

مروان خوري لـ"سيدتي نت": هذه شروطي لتكرار تجربة التمثيل ولن أكون في لجنة "ذا فويس"

مروان خوري على مسرح ميروبا
مروان خوري على مسرح ميروبا
مروان خوري في كواليس حفل "ميروبا السياحي"
المعجب بمروان خوري الشاب ربيع بدران
ربيع بدران يلتقط فيديوهات لمروان
مروان مع بعض الفانز في كواليس الحفل
مروان خوري على مسرح ميروبا
مروان خوري على مسرح ميروبا
مروان خوري على مسرح ميروبا
مروان خوري على مسرح ميروبا
مروان خوري على مسرح ميروبا
مروان خوري على مسرح ميروبا
مروان خوري على مسرح ميروبا
مروان خوري على مسرح ميروبا

هو نجم مهرجانات هذا الصيف، فكل حفل يحييه هو مهرجان من الفرح والحب والرومانسية. في ميروبا، أحيا الفنان مروان خوري واحدًا من أجمل حفلات هذا الصيف، وسط جمهور حاشد قصده من المناطق اللبنانية كافة.

فقد اختار مروان باقة منوّعة من أغانيه، وهو وفيّ لقديمه والجمهور يبادله الوفاء، ولمروان قدرة هائلة على الانتقال من الأجواء الرومانسية الحالمة، إلى الإيقاع الشعبي، من خلال أغانٍ يحرص على تردادها في معظم حفلاته، لما لها من مكانة خاصة في قلبه. وكان لافتًا تقديمه أغاني قدّمها من قبل، كل من نوال الزغبي واليسا وفضل شاكر.

اللافت في الحفل كان وجود معجب من ذوي الاحتياجات الخاصة يدعى ربيع بدران، يحضر في كل الحفلات التي يحييها مروان. وفي لقاء سريع مع ربيع قال لـ"سيدتي نت": إنه "يستمع لمروان منذ العام 2000 وربطته علاقة ودية به، بعد أن مرّ بمرحلة كآبة شديدة". وتابع: "مروان استطاع أن يعيد لي الحياة وعاد قلبي يدق بسببه، وأستعين بحلول من أغنياته في حياتي اليومية". وأضاف: "مروان شخص يجعلك تشعر باحساسه، حتى ولو كنت لا تريد ذلك، فهو حالة لن تتكرّر، ولن يأتي مثله". وروى قصة له أنه التقى بفتاة عمرها 9 سنوات في احدى حفلات مروان وسألها: "لماذا تحبين مروان؟ فأجابته: "لأنه فنان مرتّب".
وأشار ربيع إلى "أنّ في لبنان قلائل هم الفنانون الذين يقدّمون فنًّا محترمًا، ومروان واحد منهم، وأقول له: "أحبك جدًّا، أستيقظ وأنام على صوت مروان، اسمعه حتى في عملي".
وختم بكلمة لكل "المروانيين": إنّ مروان يعلم بكم جميعًا فردًا فردًا، ويبادلكم المحبة ذاتها".

"سيدتي نت" التقت في كواليس الحفل بالفنان مروان خوري، وسألته عن ربيع فقال: "كل من يحبني أتورّط معه عاطفيًّا لأنه يقدّم لك حبًّا على ما تقوم به، وهدفك من وراء هذا الأمر هو الحصول على الحب. وتابع: "نحن في النهاية لا نقدّم فنًّا فقط من أجل الحفلات والمال، بل هناك جزء أهم وهو أن ترضى فيه عن نفسك". واضاف: "بوضع ربيع لديه احتياجات خاصة وظروفه صعبة، فنحن بكل ما نملكه نرى الحياة صعبة، فكيف اذا كان ربيع؟ والحياة شكلت ضغطًا كبيرًا عليه، ولكنه من الأشخاص الأقوياء الذين يواجهون كل ما يحصل معهم، ويبدو أنّ الحياة في حال أوجعتنا تعطينا المزيد من القوة، وأفرح أنّ أغنياتي تشعره بالسعادة".

أميل طبعًا إلى المهرجانات
*أنت نجم مهرجانات الصيف هذا العام، السنوات الماضية كنت مستبعدًا أو كانت شروطك عالية؟
- من حيث العدد لم تكن أكثر ووصلت تقريبًا إلى حدود الأربعة مهرجانات، ولكن تتم عملية الاختيار بعناية، ونشكر الله أنّ النجاح كان حليفنا. لا شروط عندي ولكن الأولوية للمهرجان، أكثر من المطاعم والأجواء الأخرى، كما أختار الأماكن بحسب مزاجي. وبالنهاية، أحب أن أكون موجودًا في مكان يتفاعل الجمهور معي أكثر، وأميل بالطبع لإحياء المهرجانات.
*سمعنا منذ سنتين أنك ستشارك في مهرجانات بعلبك ، ولغاية الآن لم نرَ ذلك، ما هو سبب تأخير في المشاركة؟
- القصة من السنة الماضية، وحصل كلام عن تقديم نوع من المسرح، وسنعمل عليه ولكن يحتاج إلى بعض الوقت، ولن أطلّ كمطرب فقط في بعلبك.

*غنيت أمس بـbahay club هل هي انعطافة جديدة بحياة مروان المهنية، ولا تريد أن تكون فقط مجرد نجم مهرجانات؟
- لا أبدًا، بل أحببت الجو ولكن لن تكون دائمة، ولا يمكن أن اسمّيها انعطافًا. فهناك أماكن أرتاح لها ولنوعية الجمهور الذي يحضر.
*في حفلاتك على أي أساس تختار الأغنيات التي ستغنّيها؟ بحسب الاقدمية، بحسب الشعبية، أم بحسب المكان؟
- أرشيفي منوّع ولست فقط اقوم بالغناء على "البيانو"، وبحسب تفاعل الناس، إمّا أذهب للأغنيات التي تحرّك الأجواء، أو أعتمد على الستايل الرومانسي والذي يسعد الجمهور، فهناك المزيج دائمًا في ما أقدّمه.
*اغنية "مرت سنة" اصدرتها قبل ايام، وتلاقي نجاحاً ملحوظاً، ما هو الفرق بين أن تغني أغنية من كلماتك وألحانك، واغنية من كلمات وألحان غيرك؟
- النجاح جميل ويصيب ويفيد الكل، وهي من ألحان محمود عيد وكلمات يوسف سليمان. احب أن أقدّم عملًا أحبه واشارك الناس فيه، وقدّمت اعمالًا كثيرة وساستمر بتقديم أعمال من كلماتي وألحاني، لأنها في النهاية تعبّر عن شخصيتي، وعندما أجد عملًا قريبًا لي، أستطيع تقديم شيئ جديد من خلاله فلن أتردد، لأنني أنا الذي سيربح والملحن والشاعر والجمهور طبعًا.
مروان المغني الممثل وليس العكس
*بدأت تصوير برنامجك "طرب مع مروان"، كيف تنظر إلى نفسك كمحاور؟ وأيهما اصعب ان تكون المضيف والمحاور، أو تكون الضيف الذي يتم الحوار معه؟
- المذيع له طابع آخر وسأحاور اسماء كبيرة واسماء أصغر، وسنستضيف دائمًا اصواتًا مهمة وكبيرة، فبرنامج "طرب مع مروان خوري" يتكلم عن حقبة مهمة في تاريخ الموسيقى العربية.
وتابع: "لو لم أشعر انني اقدّمه بطريقة جيدة، لم أكن لآخذ هذه المخاطرة، وخصوصًا أنني أتحكم بالتقديم، وسنحاول أن نجلب ضيوفًا يحبّهم الجمهور، وحلقة بعد حلقة سأكون أفضل.

*خضت التمثيل بمسلسل "مدرسة الحب" الذي يتم تصوير الجزء الثاني منه، في حال عُرضت عليك المشاركة من جديد هل تقوم بها؟
- قريبًا لا شيء، والتمثيل يتطلب وقتًا وجهدًا وعناصر لا استطيع التحكم بها، وهي السيناريو والحوار والانتاج. وفي حال شعرت بوجود انتاج مهم وسيناريو، من الممكن أن أفكر من جديد بخوض هذه التجربة، وكمروان المغني الممثل قبل، وليس العكس.
*يتداول مؤخرًا اسم مروان بالانضمام إلى لجنة "ذا فويس"، ما صحة ما يقال؟
- لا ابدًا، فهناك شائعات كثيرة تدور حول هذا الأمر. وأعتقد أنّ القيمين يعلمون جيّدًا من سيختارون.
*هل تمانع في حال عُرض عليك الإشتراك؟
- لا مانع لديّ فالبرامج ناجحة، وأصبح لديها صدقية لدى الناس.

لمشاهدة أجمل صور المشاهير زوروا أنستغرام سيدتي

ويمكنكم متابعة آخر أخبار النجوم عبر تويتر "سيدتي فن"

مواضيع ممكن أن تعجبك

أضف تعليقا

X