اكتب الكلمات الرئيسية فى البحث

تدريب المرأة السعودية على قيادة الطائرات سيكون مطلع 2018

مدير هيئة الطيران المدني السعودي ورئيس أكاديمية أكسفورد
مدير هيئة االطيران وممثل أكسفورد ورئيسها
3 صور
كشف مدير فرع أكاديمية شركة أكسفورد لتعليم الطيران في الشرق الأوسط الكابتن عثمان المطيري لـ"سيِّدتي" أن مشروع تدريب النساء السعوديات على تعلم قيادة الطائرات بجميع أنواعها في السعودية سيكون مطلع 2018م، وذلك عبر فرعها الذي سيفتتح قريباً في مدينة الدمام، حيث قال: إن أكاديمية أكسفورد أنهت كافة المتطلبات، وتم اكتمال البنية التحتية في مطار الملك فهد في الدمام لافتتاح فرعها الأول على مستوى الوطن العربي، حيث سيوفر هذا الفرع على المستوى المحلي والإقليمي أكاديميين وفنيين في الطيران في مختلف التخصصات من النساء والرجال، بالإضافة إلى تأهيل طيارين أكفاء لسد احتياج السعودية في ظل النمو الذي تشهده الحركة الجوية، خاصة أن السوق في الشرق الأوسط يحتاج إلى ٦٠ ألف طيار بحلول عام ٢٠٣٥، مضيفاً: أتمنى أن تكون تكلفة الدراسة في الأكاديمية معقولة.
وذكر المطيري أن وجود أكاديمية عالمية متميزة يضيف إلى قطاع الطيران في السعودية، ويؤكد قوة ومتانة سوق الطيران السعودي وجاذبيته، وما يزخر به من فرص في مختلف القطاعات، مؤكداً حرص هيئة الطيران بتوجهات رئيسها عبدالحكيم التميمي على مشاركة القطاع الخاص في استثمار الفرص المتاحة في قطاع الطيران وفق متطلبات واشتراطات الهيئة التي تراعي أعلى معايير السلامة.
من جانبها، قالت أول سعودية تحصل على رخصة مرحلة جوية الكابتن عائشة الجعفري: إن المجال الآن متاح للمرأة السعودية للالتحاق بالدورات التدريبية التي تؤهلها لقيادة الطائرات، خاصة أن قطاع الطيران في السعودية شهد نمواً مطرداً منذ أن حطت طائرةDC-3 هدية الرئيس روزفلت للملك المؤسس طيب الله ثراه.
وأضافت الجعفري: أن إتاحة المجال للشباب السعوديين ذكوراً وإناثاً للالتحاق بأكاديمية طيران متميزة سيسهم -بإذن الله- في توفير كوادر وطنية مؤهلة تساهم في تحقيق رؤية الوطن٢٠٣٠، وتؤكد تميز المواطن السعودي في مختلف الميادين.
وبينت الجعفري أن المرأة السعودية ولله الحمد حققت التميز في شتى المجالات، وافتتاح أكاديمية مرموقة كأكاديمية أكسفورد سيجنب المرأة السعودية عناء السفر لتحقيق حلمها بمعانقة السماء، والمنافسة في هذا المجال.