فن ومشاهير /مقابلات

نسرين طافش: هذا ما حصل لي مع الشاب خالد ووالدي أول الداعمين لي

نسرين طافش
نسرين طافش
نسرين طافش في حفلها الغنائي الأول على مسرح مهرجان مومنتز الأردن
نسرين طافش والشاب خالد على مسرح مهرجان مومنتز الأردن
نسرين طافش في حفلها الغنائي الأول على مسرح مهرجان مومنتز الأردن
نسرين طافش في حفلها الغنائي الأول على مسرح مهرجان مومنتز الأردن
نسرين طافش
نسرين طافش

حقّقت الممثلة نسرين طافش نجاحاً في مهرجان "مومنتز الأردن" الأول في أولى إطلالاتها كمغنية. "سيدتي" التقتها بحوار حول أسباب تأخّر احترافها الغناء، وهل كان زوجها السابق عائقاً أمام إقدامها على هذه الخطوة؟ ولماذا لم توضع صورتها في "بوسترات" حفلها مع الشاب خالد؟ وهل ستعتزل التمثيل مؤقتاً لتشتغل على نفسها كمغنية؟ .

هل تفكّرين بغناء اللون الخليجي مستقبلاً؟
ألبومي الأول الجديد منوّع وعملت على إنجازه مع أهم الملحنين العرب، وسيكون غنياً بألوان الغناء العربي المختلف العراقي والخليجي والجزائري والمصري والعربي. .
أحييت حفلك الغنائي الأول في مهرجان «مومنتز الأردن» الأول في البوليفارد العبدلي بالأردن، فهل اختارك المهرجان أم أنت الذي اخترت أن تنطلقي كمغنية من مسرحه؟
مهرجان «مومنتز الأردن» الأول هو الذي اختارني للمشاركة، وأحببت فكرة مشاركتي فيه بل وتشرّفت بالعمل مع شركة «مومنتز إيفنت»، وأحببت أكثر مواجهتي الأولى مع الجمهور الأردني العزيز على قلبي مباشرة عبر مشاركتي في مهرجان فني ضخم يشارك فيه نجوم عرب كبار مثل: «شمس الغنية اللبنانية» نجوى كرم، وصاحب الصوت الجبلي الرائع ملحم زين، وملك الراي الجزائري الشاب خالد، والنجم الأردني جعفر، وكلهم مجموعة حلوة، وقد تشرّفت بأن نكون معاً.

أنا والشاب خالد
هل اخترت بحكم أنك نصف جزائرية من جهة والدتك مشاركة الفنان الجزائري الشاب خالد حفله في مهرجان بدلاً من ملحم زين؟
لا، لم يكن اختياري الشخصي بل كان وجودي مع الشاب خالد بحفل فني واحد هو اختيار إدارة مهرجان «مومنتز» لي، وربما سبب جمعنا معاً أنا وإياه بحفل واحد بحكم انتمائنا للبلد ذاته، ولتقديم ليلة فنية مغاربية mix للجمهور الأردني والعربي. وأنا سعيدة وفخورة بتقديمي لنفسي كمغنية في مهرجان ضخم ومهم مثل مهرجان «مومنتز».
وأحب أن أشير إلى أن الفنان الشاب خالد كان فناناً رائعاً بتواضعه ورقيّه في التعامل، ويحب أن يدعم الفنانين الشباب، وقد استمدّيت منه طاقة إيجابية أفادتني جداً بحفلي الغنائي الأول معه في مهرجان «مومنتز» الأول في الأردن.
نادراً ما يجرؤ فنان صاعد ليس في رصيده الفني سوى أغنيتين فقط مثلك على إحياء حفل غنائي إلى جانب نجوم كبار لديهم خبرة كبيرة وقاعدة جماهيرية، فهل كانت جرأتك وثقتك الكبيرة بشعبيتك كممثلة وراء حماسك للغناء مبكراً قبل صدور ألبومك الأول أم تشجيع والدك الدائم لك؟
بالفعل، والدي الشاعر يوسف طافش أوّل الداعمين والمؤمنين بموهبتي في التمثيل والغناء على حد سواء، ويشجّع كل خطوة لي في هذا الاتجاه. ولن أخفي عليك، أن إدارة مهرجان «مومنتز» عندما طلبتني للمشاركة في الدورة الأولى من المهرجان لم تطلبني كمغنية فحسب، بل طلبتني أيضاً كممثلة عربية لها قاعدة جماهيرية واسعة منذ سنوات لأنها بالتأكيد لن تغامر بوضع فنانة لا يعرفها الجمهور على مسرحها للمرّة الأولى.
وحين طلبني المهرجان للمشاركة، قلت لهم: «أليس مبكراً عليّ الآن إحياء حفل فني وأنا لم أصدر ألبومي الأول بعد؟ فأجابوني: «هناك فنانون كبار أصدروا ألبومات لكنهم لليوم يقدّمون أغاني لفنانين آخرين بحفلاتهم»، وعلى هذا الأساس اقتنعت وشاركت.
وجرأتك لمواجهة الجمهور الذي لم يستمع سوى لأغنيتيك «متغير عليّ» و«حبيبي»، من أين استمدّيتها تحديداً؟
أنا دائماً مع الجرأة الفكرية، فعلى الإنسان أن يجرّب ولا يخاف من الفشل، ولا من المغامرة، وعليه أن يكمل طريقه للنهاية. جميل أن يكون الإنسان عنده ثقة بنفسه، خاصةً إن كان المشروع المعروض عليه مدروساً ومشغولاً عليه بأسلوب صحيح وليس عشوائياً.

سبب عدم نشر صورتي
هل كنت آخر الموقّعات على عقد مشاركتك في المهرجان بعد نجوى كرم وملحم زين والفنان الأردني جعفر والشاب خالد لأن صورتك غير موجودة في بوسترات حفلك مع الشاب خالد وجعفر المنتشرة في شوارع العاصمة الأردنية عمان؟

إدارة مهرجان «مومنتز» طبعت لي «بوستر» خاصاً بي كضيفة شرف في مهرجان «مومنتز» الأردن الأول.
ومالك ومدير شركة «مومنتز إيفنت» عمر الدهماني اختار أسماء فنية مهمة بعناية كالفنان العالمي الشاب خالد، وأَحبّ أن يقدّم لي دعماً أكبر ويقدّمني كمغنية إلى جانب الفنانين الكبار فطبع لي «بوستر» خاصاً كضيفة شرف في المهرجان.
حقّقت حضوراً على المسرح وكأنك فنانة محترفة، فكم استغرق ذلك من وقتك لتحضير نفسك من بروفات وتدريب واستعداد نفسي لهذا الحفل الذي سيحدّد مصيرك الفني وهل شعرت بالرهبة والخوف؟
لا، لم أشعر بالخوف لمواجهتي جمهور مهرجان «مومنتز» الأول كمغنية بقدر ما شعرت بالحماس، وانتابني هاجس ظهور حفلي الأول بأجمل إطلالة مدروسة ودقيقة مع الصوت والاستعراض والفرقة، ربما لم يأخذ التحضير وقتاً كبيراً مني، بسبب كثرة انشغالاتي وسفري، لكن الناس الذين أعمل معهم محترفون جداً، وهذا كان أمراً مريحاً لي، واختصر الكثير من وقتي.
لا أفكّر بمنافسة غيري
مهرجان «مومنتز» مهرجان فني معاصر جديد اخترت الانطلاق منه لجمهورك العربي، فما هي المهرجانات العربية التي تطمحين للمشاركة بها وقد تتنافسين من خلالها مع فنانات عربيات؟
لا أفكّر بالمنافسة مع غيري من الفنانات العربيات، وإن نافست مستقبلاً، فلن أنافس سوى نفسي لتطوير أدواتي الفنية الخاصة بي، وحتى أحقّق الأشياء التي أحلم بها.
لا تهمّك منافسة المغنيات العربيات، لكن ما هي المهرجانات العربية التي تروق لك وتحترمينها جداً وحلمك الوقوف على مسرحها العريق والغناء بها؟
بالتأكيـد يشرّفنـي ويسعدنــي الغنـــاء والمشاركة في جميع المهرجانات العربية التي نجحت عربياً على مستوى واسع واكتسبت سمعة راقية واسماً كبيراً في الأوساط الفنية بالعالم العربي، والوصول إلى كافة البلدان العربية إن شاء الله.
ما أجمل شيء لمسته من حفلك الأول وماذا كان إحساسك الخاص به؟
محبّة الناس التي هي نعمة من الله، وتفاعل الجمهور الكبير معي الذي فاق كل التوقّعات أعتبره شيئاً مهماً، ونعمة كبيرة من الله سبحانه وتعالى، فمحبة الناس
لا تشترى بأي ثمن.

النجاح ليس بحاجة لتفرّغ كليّ
اعترفت أن شغفك وحبك الأول للتمثيل لكن الغناء يتطلّب جهداً كبيراً وكاملاً لصعودك إلى الصف الأول جنباً إلى جنب مع نجمات الغناء، فهل يمكن أن تعتزلي التمثيل عاماً أو عامين في سبيل تحقيق ذلك وتصدرين خلالهما ألبوماً أو ألبومين وتحقّقين نفسك كمغنية عربية؟

لا أظن أن النجاح بحاجة إلى تفرّغ كلي لأن الإنسان قادر أن ينجز أي مشروع إن نظّم وقته بشكل جيد، وإن درس مشروعه بعناية يستطيع الوصول إلى أي شي يريده.
ألا تعتقدين أن احترافك الغناء اليوم خطوة متأخّرة؟ ولماذا لم تقدمي عليها باكراً وهل كان زوجك السابق الشرقي سبب تأخّر احترافك لليوم؟
لا أحب ولا أفضّل الخوض في حياتي الشخصية، لكن كل شيء بوقته حلو.
عندما وجدت شركة محترمة تؤمن بموهبتي وفي الوقت المناسب، وأن الظروف مؤاتية لمشروعي، وتوافرت العناصر التي أنتظرها منذ فترة أقدمت على هذه الخطوة، وأيضاً ربما تأخّرت لأن التمثيل سرقني لأنني أردت إثبات نفسي وإنجاز شيء مهم أولاً كممثلة قبل احترافي الغناء.
صرّح الشاب خالد في مهرجان «مومنتز» لنا نحن الصحفيين بأنه يرحّب بتقديم «ديو» غنائي معك، فمن هم نجوم الغناء الذين يطربونك شخصياً وتودّين تقديم «ديو» غنائي معهم مستقبلاً؟
يشرّفني بالطبع تقديم «ديو» غنائي مع «ملك الراي» الشاب خالد يوماً ما، لكني فعلاً محتارة الآن في اختيار نجوم آخرين غيره لتقديم «ديو» معهم لأن سيارتي مليئة بكافة ألبومات نجوم الغناء الكلاسيكي والحديث والجبلي والسوري والخليجي والشعبي واللبناني والمصري والجزائري والمغربي. أحب أن أسمع كل شيء، وأعشق نجوماً كثر، لهذا لا أفضّل ذكر اسم أي فنان حالياً.
أخيراً ما هي كلمتك لقرّاء مجلة «سيدتي» ومتابعي موقعها «سيدتي نت»؟
إن شاء الله أستطيع أن أسعدكم في مجاليّ التمثيل والغناء. أحبكم جداً. .
انتظروني في فيلم ومسلسل قريباً
ما هي مشاريعك الدرامية المقبلة؟
لديّ نص سينمائي وآخر تلفزيوني أحببتهما، وعندما أوقّع عقدهما سأعلن عنهما للإعلام. .

لمشاهدة أجمل صور المشاهير زوروا أنستغرام سيدتي

ويمكنكم متابعة آخر أخبار النجوم عبر تويتر "سيدتي فن"


 

 

مواضيع ممكن أن تعجبك

X