فن ومشاهير /مشاهير بوليوود

سلمان خان ينجو بأعجوبة من محاولة اغتيال

سلمان خان
سلمان خان في Race
النجم الهندي سلمان خان
بطلا فيلم Race سلمان خان وجاكلين فيرنانديز
نجم بوليوود سلمان خان

بعد تعرّضه للتهديد بالقتل من قِبل عصابات لورانس بيشوي في البنجاب، نجا نجم بوليوود سلمان خان Salman Khan من محاولة اغتيال حتمية في آخر لحظات، وذلك خلال تصوير فيلمه الأخير " Race 3".

وفي التفاصيل وبينما كان سلمان في موقع تصوير فيلمه الجديد، وصلت الشرطة إلى استوديو Film City، وأمرته والمنتج راميش توراني، بالتوقف فورًا عن التصوير، ومرافقة سلمان إلى المنزل، قبل دقائق من اعتقال القتلة.

وأكدت الشرطة أنّ مسلحين دخلوا إلى المبنى وفي طريقهم لاستهداف سلمان، حيث سبق وتلقّى الأخير تهديدات عديدة بتصفيته من قِبل جماعة لورانس بيشوي الإرهابية، التي أصدرت تهديدًا بقتله في جودبور، حيث أعلن رئيس العصابة بعد اعتقاله بتهمة إرهاب التجار وابتزازهم ، أنه سيقتل سلمان خان، وذلك أثناء نقله إلى محكمة جودبور، وقال: "سلمان خان مقتول لا محالة، ولم أفعل شيئًا حتى الآن لتوقفني الشرطة من دون سبب".

من جانبها صرحت قوات الأمن الهندية لوسائل إعلامية قائلة: "إننا ندرك نوايا العصابات لقتل سلمان خان، لكننا اتخذنا بالفعل ترتيبات أمنية لتأمين سلامته الشخصية." بينما يحرص سلمان على أمنه الشخصي بعدد من رجال الأمن المرافقين له على الدوام.

ويبدو أنّ استهداف سلمان الذي تعرّض له، يتعلق أولًا بشهرته ومحاولة ابتزازه، فضلًا عن قضية اتّهامه بحيازة واستخدام سلاح غير مرخص، لقتل غزال مهدد بالانقراض خلال رحلة صيد بصحراء ولاية راجاستان، أثناء تصويره أحد الأفلام ورفاقه عام 1998، إلا أنّ سلمان حصل على حكم البراءة آنذاك.

من جهتها أكدت مصادر مقربة من سلمان انه بخير ولم يصبه أيّ مكروه من جرّاء الحادث الذي وقع في مومباي، والذي كان يستهدفه، وأنّ التنظيم المسلح لم يستطع الوصول إليه، وهو الآن تحت التحفظ الكامل للشرطة.

وأضافت المصادر أنها ليست المرة الاولى التي يصدر فيها تهديد ضد سلمان أو أحد افراد أسرته، وأنّ الممثل غالبًا ما يتم رصده من دون أمن أو حتى حارسه الشخصي ، شيرا.

 

سلمان خان يطرح بوستر Tiger ويرفض تقبيل كاترينا!

 

لمشاهدة أجمل صور مشاهير العالم زوروا أنستغرام سيدتي

ويمكنكم متابعة آخر أخبار مشاهير العالم عبر تويتر "سيدتي فن

مواضيع ممكن أن تعجبك

أضف تعليقا

X