سيدتي وطفلك /الحمل والولادة

علم الطاقة الصيني يحذر من استخدام صورة الطفل على كعكة الميلاد

موضة جديدة ظهرت في حفلات أعياد صغارنا وحتى الكبار، ويمكن القول عنها أننا نعتقد أنها طريقة للتعبير عن مدى حبنا للصغير أو الكبير وهي وضع صورة صاحب عيد الميلاد المحتفى به على الكعكة، وإطفاء الشمع بعد غرسه بها، ثم تقطيعه بالسكين، ونحن نعتقد أن لا شيء قد يضر بصاحب عيد الميلاد!

الدكتورة مها العطار خبيرة علم الطاقة الصيني "الفينج شوي" تشير إلى ما يلي بخصوص هذه الموضة:

• تعتبر هذه الطريقة من الممارسات الخاطئة لإظهار الحب.
• فكيف تسمح الأم بغرس الشمع فوق وجه طفلها؟
• وكيف تسمح بأن ينفخ على وجهه بما يشبه البصق وقد كرم الله تعالى وجه الإنسان؟
• كيف تسمح بتقطيع وجهه بالسكين؟
• كيف تسمح بتناول جزء من وجه الصغير.
• تلاحظ الأمهات أن الصغير قد أصيب بالمرض بعد حفل عيد ميلاده مباشرة.
• وربما استدعى الأمر إجراء جراحة عاجلة له.
• صورة الإنسان هي رمزاً لطاقته.
• كما يحدث أن تضع صورته على الكوب أو الطبق.
• عندما نفعل ذلك فنحن نزيد من قانون الجذب لمسببات الألم دون أن نشعر.
• يجب أن تبتعد الأم عن مثل هذه الممارسات التي تضر بالطفل وهي لا تشعر بتأثيرها عليه.

مواضيع ممكن أن تعجبك

أضف تعليقا

X