فن ومشاهير /أخبار المشاهير

مؤتمر "مسرح السعودية" يُدشّن باكورة أعماله بمسرحيّتَي "دنيا الألعاب" و"ممنوع دخول السيدات"

ياسر مدخلي وأشرف عبد الباقي وعدنان كيال وأحمد العساف
مجموعة الممثلين الشباب
حديث بين أحمد العساف وصادق الصباح قبل المؤتمر
مجموعة الممثلات الشابات
المذيعة سمير مدني تحاور الممثل أشرف عبد الباقي
لقطة تذكارية للممثلين مع عدنان كيال أشرف عبد الباقي وصادق الصباح وأحمد العساف
لقطة تذكارية للممثلات مع عدنان كيال أشرف عبد الباقي وصادق الصباح وأحمد العساف
لقطة عامة للجميع
الزميل وحيد جميل يتحدث مع بعض الممثلات
الحضور من الإعلام
أشرف عبد الباقي بعد ترتيب جلوس الممثلين والممثلات حسب الأرقام
المسرحي ياسر مدخلي
أشرف عبد الباقي يتحدث للزميل وحيد جميل
الممثلات الشابات أمام عدسة سيدتي نت

تحت إشراف "وزارة الثقافة والإعلام السعودية" و"الهيئة العامة للثقافة"، وضمن إحدى مبادرات "مجلس مبادرات شباب مكة" عقدت مجموعة MBC مؤتمراً صحافياً، في قاعة حسن عباس الشربتلي بنادي جدة الأدبي، للإعلان رسمياً عن ولادة "مسرح السعودية" ومبادراته الحالية والقادمة، وتدشين إنطلاقته بمسرحيّتين هما: "دنيا الألعاب"، و"ممنوع دخول السيدات"، اللتين تعرضان على مسرح النادي الثقافي الأدبي بجدة، واعداً الجمهور السعودي بأعمالٍ مسرحيةٍ هادفةٍ وراقية.

في بداية المؤتمر تحدّث المشرف ومدرب فريق"مسرح السعودية" الفنان أشرف عبد الباقي عن التحضيرات والتدريبات فقال إن الفترة الماضية شهدت تدريبات يومية مكثفة (بروفات) لأكثر من 50 شاباً وشابة تحضيراً لمرحلة الانطلاق المنتظرة، وأن الهدف الأساسي من هذه المبادرة هو توفير محتوى يُمكِّن العوائل السعودية والمقيمين فيها من الاستمتاع بمشاهدة الأعمال المسرحية المميزة بكل أريحية وثقة بجودة المحتوى وملاءمته للمعايير الثقافية والاجتماعية والدينية للمجتمع، والتركيز من خلال المسرحيات على التقارب بين أبناء المجتمع والابتعاد عن انتقاد فئات أو مناطق أو لهجات. كما أعرب عن سعادته بتجربته العملية الأولى في السعودية، ومساهمته في تأسيس هذه المبادرة ونقل تجربته من "مسرح مصر" إلى "مسرح السعودية".

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 


أما مدير عام الإنتاج الدرامي الخليجي في "مجموعة MBC" أحمد العساف فقد شدّد على أهمية الدعم الذي وفّرته وزارة الثقافة والإعلام في المملكة، والهيئة العامة للثقافة، كما قدّم الشكرٍ الخاص إلى "مجلس مبادرات شباب مكة" لتقديهم الخدمات اللوجستية وغيرها من وسائل الدعم، مُشيداً في الوقت نفسه بالجهود الإنتاجية الضخمة من قبل كل من شركة "رايتكس برودكشن" وشركة "سيدرز آرت".

وأكّد العساف خلال إجابته على بعض الأسئلة التي طرحها عليه أهل الصحافة، أن المسرح هو أحد أهم أعمدة البنية الثقافية في أي مجتمع متحضّر، فهو على حد وصفه "الوعاء الذي تُطهَى فيه الأنماط الثقافية والفنية الأخرى". كما أشاد بأهمية نقل تجربة "مسرح مصر" التي تُقدّم على قناة MBC مصر بإشراف الفنان أشرف عبد الباقي إلى المملكة، وذلك للإستفادة من نجاحها، وبالتالي تبنّي قدرتها على تطوير المواهب الشابة وصقلها وتحويل بعضها إلى نجوم مسرح وتلفزيون.

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 


لافتاً إلى أن عدداً من الممثلين الشباب الذين بدأوا مسيرتهم مع "مسرح مصر" باتوا اليوم نجوم صف أول في قطاع الدراما والكوميديا والمسرح، مؤكداً أن هذا هو تماماً ما تهدف مبادرة "مسرح السعودية". وأن الهدف من هذه المبادرة هو صناعة نجوم شباب سعوديين واعدين ومبدعين، وإيجاد دور بنّاء لهم في مُستقبل المسرح، وكذلك التلفزيون خلال المرحلة القادمة.

أيضاً قال العساف عن إمكانية عرض هذه الأعمال المسرحية إن MBC ستبدأ بعرض مسرحيات "مسرح السعودية" قريباً على شاشاتها، وكذلك عبر منابرها الإلكترونية، ومنها "شاهد.نت"، وأن مجموعة MBC لا تطلّع إلى العائد من التذاكر، والتي ستكون للممثلين.

بينما شكر الرئيس التنفيذي لشركه "رايتكس برودكشن" عدنان كيال "مجلس مبادرات شباب منطقة مكة" والقائمين عليه لتبنّيهم إطلاق مبادرة "مسرح السعودية" التي تهدف إلى "توفير بيئة ترفيهية وثقافية جاذبة لمجتمع المنطقة، وإبراز مواهب الشباب والشابات السعوديين وقدراتهم وتنميتها وتطويرها.

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 



وأضاف كيال بأن من أهداف المبادرة المساهمة في خفض نسبة البطالة بين شباب منطقة مكة المكرمة عبر تجربة مهنية جديدة ترضي شغف عينة مجتمعية مرتبطة بالمجال الفني، بالإضافة إلى توطين تجربة المسرح من خلال صناعة وإبراز المواهب الوطنية في كل تخصصات المسرح، بالإضافة إلى تعزيز المحتوى الفني السعودي على المستوى المسرحي واحتواء الطاقات الشبابية بالمنطقة.

وكذلك شكر معالي وزير الثقافة والاعلام عوّاد العواد على دعم وزارته وتعاونهم المستمر لزرع مستقبل المسارح السعودية، كما شكر شركة "سيدرز ارت" ممثلة في الأستاذ صادق الصباح منتج "مسرح مصر" على الشراكة ونقل التجربة للمملكة، مؤكداً أن الفنان أشرف عبد الباقي بذل كل ما في وسعه لإنجاح هذه التجربة. وكذلك شكر مجموعة MBC على ما وصفه بـ "إيمانها بالمشروع ونقلها "مسرح السعودية" لمشاهديها عربياً، الأمر الذي سيسهم في اكتمال عناصر نجاح المبادرة على المستويين المحلي والعربي.

كذلك تحدّث المسرحي ومشرف محتوى مبادرة "مسرح السعودية" ياسر مدخلي عن المبادرة فقال إنهم يسعون من خلالها إلى إظهار تجربة المحتوى المحلّي بما يتناسب مع المشاهد السعودي والعربي في آنٍ واحد، وتعزيز القيم الإيجابية في مجتمع منطقة مكة المكرمة بشكل غير مباشر، وبما يتناسب مع توجهات المرحلة لخدمة بناء الهوية السعودية والإسلامية بشكل احترافي.

رئيس مجلس إدارة شركة "سيدرز أر" المُنتج صادق الصبّاح وصف إطلاق مبادرة "مسرح السعوديّة" بـ "الخطوة العظيمة" التي وضعت حجر الأساس لرحلة ثقافيّة ترفيهيّة انطلقت لدعم الشباب السعودي وصقل مواهبهم وتوفير بيئة حاضنة لأحلامهم. وأن نقل تجربة "مسرح مصر" الناجحة إلى المملكة هو إنجاز كبير، حيث سيُسهم في طرح قضايا المُجتمع بقالب جذّاب للمُشاهد.

وأشار إلى أن هذه الخطوة هي من ضمن خطط شركة "سيدرز أرت" التي تهدف إلى مُشاركة خبرتها في مجال الصناعة الثقافيّة التي تعود لأكثر من خمسة وستّين عاماً في مجال الإنتاج المسرحيّ والتلفزيونيّ والسينمائيّ. وشكر الجهات الرسمية والحكومية التي دعمت هذه الفكرة إلى أن تحولت الى مشروع ملموس، وأشاد بـ "مجموعة MBC" لتبنيها للمشروع، ومساهمتها في ولادته.

عن شكل "مسرح السعودية" وإذا ما سيكون تجارياً بحتاً قال ياسر مدخلي لـ "سيدتي نت": "ليس تجارياُ، إنما هو مشروع استراتيجي نحاول أن نكون من خلالها داخل أجندة الأسرة السعودية أسبوعياً".

وعن عدد الذين تقدّموا للتدريبات قال الممثل أشرف عبد الباقي لـ "سيدتي نت": " أنا سعيد جداً بهذه التجربة ومساهمتي في نقل تجربة "مسرح مصر" إلى السعودية. أما الذين رغبوا في العمل المسرحي وتقدموا لنا فهم بالمئات، وقد اخترنا 100 من الجنسين، منهم حوالي 50 شاب وشابة كممثلين وممثلات، بالإضافة إلى الفنيين والفنيّات، ما بين هندسة صوت وديكور، فمثلا، يتم تغيير الديكور خلال ثلاثة ثواني فقط. لكن الذين لم نقبلهم فهذا لا يعني أنهم غير جيدين، بل بالعكس هو موهوبون، لكن قد تكون رؤيتي مختلفة، كأن تكون نظرتي لزاوية معينة في الممثلة أو الممثلة، وقد أكون وجدت هذه الزاوية لدى البعض أقوى. وهكذا. وبطبيعتي لا أتوقع، بل أتمنى أن يجدوا الفرصة كممثلين شباب، وأن يحقق "مسرح السعودية" ما أطمح ويطمح له الجميع في السعودية".

أما عن أسعار التذاكر قال الفنان أشرف: " عرضت "مسرح مصر" في عدة دول خليجية، وكانت أستار التذاكر مرتفعة، لأن الإنتاج يتحمل تكاليف السفر والإقامة إلى أخره، لكن بالنسبة لـ "مسرح السعودية" فالأمر مختلف، فجميع الكوادر والفنانين محليين، وبالتالي لا يوجد تكاليف، وبالتالي عندما تكون سعر التذاكر 30 و 40 و50 ريالاً، فهذا سعر بسيط مقابل حضور مسرحيتين وليس مسرحية واحدة مدّة كل مسرحية حوالي ساعة".

"سيدتي نت" تحدث مع الممثلات كفتيات شابات عن المسرح الذي يتطلعن لمشاهدته فكانت إجاباتهن واحدة، وهي أنهن يتطلع إلى الكوميديا الراقية، ويهمهن أن يضحكن في ظل الأحداث الكثيرة المحزنة، وقلن إنهن سعيدات بتجربتهن مع الممثل أشرف عبد الباقي الذي حقق لهن حلمهن بوجود مسرح يمارسن هوايتهن وحبهن للمسرح من خلال المشاركة الفعلية كممثلات.

إليسا تبشّر بـ "هيت" في ألبومها الجديد

هل تسافر شيرين عبد الوهاب إلى المغرب قبل جلسة المحاكمة؟

قيس الشيخ نجيب يرد على خلافه مع ماغي بوغصن بهذه الطريقة

 

لمشاهدة أجمل صور المشاهير زوروا أنستغرام سيدتي

ويمكنكم متابعة آخر أخبار النجوم عبر تويتر "سيدتي فن"

مواضيع ممكن أن تعجبك

أضف تعليقا

X