أسرة ومجتمع /أخبار أسرة ومجتمع

والد الطفل الذي أنقذه "الرجل العنكبوت" يواجه عقوبة السجن!

"الرجل العنكبوت" مع الرئيس الفرنسي
المهاجر الإفريقي يمنح الجنسية الفرنسية
يتسلق المبنى لإنقاذ الطفل

كشفت بعض المصادر أن والد الطفل الفرنسي الذي أنقذه المهاجر الإفريقي "الرجل العنكبوت" في بطولة نادرة منحته الجنسية الفرنسية، كان في الخارج يلعب لعبة "البوكيمون غو" عندما جرت الحادثة لابنه.

وفي مقابلة مع تلفزيون "بي إف إم" التابع للـ "سي إن إن:" يوم الاثنين، قال المدعي الفرنسي فرانسوا مولينز إن والد الطفل خرج للتسوق ومن ثم بدأ في لعب لعبة "البوكيمون غو" عندما غادر المحل.

ووفقًا لمولينز، فإن الأب، الذي يواجه الآن عقوبة تصل إلى سنتين في السجن، بسبب تخليه عن مسؤولياته الأبوية، قد تدمر ويشعر بالأسى لعواقب فعلته وإهماله لطفله.

وقال مولينز إن الابن البالغ من العمر 4 سنوات من المفترض أن يعتني به والده في باريس، بينما كانت تعيش والدته في جزيرة لا ريونيون.

يشار الى أنه انتشر يوم الاثنين فيديو إنقاذ الطفل ابن السنوات الأربع، من قبل مهاجر من مالي غامر بحياته وصعد بطريقة بهلوانية أربعة طوابق، لينقذ حياة الطفل المتدلي من الشرفة.

وقد منح الشاب المالي غاساما، البالغ من العمر 22 عاماً، الجنسية الفرنسية ووظيفة في فرقة الإطفاء في باريس، بعد إنقاذه الدرامي.

والتقى الرئيس الفرنسي إيمانويل ماكرون مع غاساما في قصر الإليزيه يوم الاثنين، حيث قدم للشاب شهادة وميدالية ذهبية لأدائه عملا يتميز بالشجاعة والإرادة.

مواضيع ممكن أن تعجبك

أضف تعليقا

X