لايف ستايل /سياحة وسفر

استمتعي برحلة رومانسية إلى "الشاطئ المخفي"

سمعنا الكثير عن مغاور وكهوف محفورة في الصّخور والجبال، أمّا أن يتشكّل شاطئ بحريّ ويحتجب داخل نفق، فهذا أمر نادرٌ، وجديرٌ بأن يُعتبر من إحدى عجائب الدّنيا! موقع "سيدتي نت" يرافقك برحلة سياحيّة إلى هذا المكان، للاسترخاء في ظلّ جوّ هادئ.
تَشكّل هذا الأرخبيل البحريّ على مسافة بضعة أمتار من جزر "ماريتا"، قُبالة سواحل "المكسيك"، نتيجة تفجير قنبلة من قبل الحكومة المكسيكيّة، وذلك قبل عقود عدّة. ولولا الهدير، لما عرف النّاس بوجود هذا "الشاطئ المخفيّ" الذي أصبح اليوم بفعل وسائل التواصل الاجتماعيّ من أهمّ المقاصد السّياحية في العالم، حيث نشرت صور وفيلم قصير على "يوتيوب" بغية إبراز روعة المكان، وليُصبح المجهول معلوماً، فينكشف للنّاس هذا المكان المُثير الرّائع.
ويُعتبر هذا الشّاطئ جنّة استوائيّة تمتاز بمناخ معتدل لا يتبدّل طوال السّنة، فضلاً عن جوّه الرومانسيّ الهادئ، لذا أطلق عليه اسم "بحر الحبّ" أو "بلايا ديل أمور".
ويصعب على الزّائرين الوصول بسهولة إلى هذا المكان، بسبب اضطرارهم إلى عبور نفق يربطه بالمحيط الهادئ، ثمّ استكمال رحلتهم إلى هذا الشاطئ المُنعزل عبر السّباحة للاستمتاع بأجمل صورة طبيعيّة.فإذا كنت من عشّاق الموج والحب والحلم، فما عليك إلا أن تقصدي هذا العنوان والتّمتع بأغرب مكان في الدنيا برفقة زوجك.

مواضيع ممكن أن تعجبك

X