أسرة ومجتمع /شخصية اليوم

لقبت بـ اللاعب الـ 12في منتخب بلدها.. رئيسة كرواتيا تشغل الإعلام العالمي

رئيسة كرواتيا وهي تشجع منتخبها
رئيسة كرواتيا وهي تشجع منتخب بلدها
باتت حديث وسائل التواصل الاجتماعي
كوليندا غرابار رئيسة كرواتيا

جميلة حسناء، مثقفة ومتعلمة، تجيد سبع لغات، ولا تعرف إلا العمل، شغلت العالم بجمالها وتواضعها في مونديال 2018، وباتت حديث وسائل الاعلام، فهي لم تتوانى عن مساندة وتشجيع منتخب بلدها، إنها كوليندا غرابار كيتاروفيش Kolinda Grabar-Kitarović رئيسة كرواتيا.
ولدت كوليندا غرابار في 29 ابريل 1968، بقرية بكرواتيا، ولكنها قضت طفولتها في الولايات المتحدة الأمريكية، التحقت بكلية العلوم الإنسانية والاجتماعية، جامعة زغرب، تخرجت سنة 1992.
شغلت منصب وزير خارجية في بلدها كرواتيا سنة 2005، ثم سفيرة في الولايات المتحدة الأمريكية، ومن ثم منصب الأمين العام المساعد للشؤون الدبلوماسية بحلف شمال الأطلسي منذ عام 2011، وكانت أول امرأة تشغل هذا المنصب، حتى اُنتخِبت رئيسة لكرواتيا سنة 2015.
متزوجة من ياكوف كيتاروفيش منذ عام 1996، وهي أم لـ كاترينا مواليد 2001، ووكا مواليد 2003، وتتحدث اللغة الكرواتية والإنجليزية والاسبانية والبرتغالية والألمانية والفرنسية والإيطالية.
وباتت رئيسة كرواتيا حديث مواقع التواصل الاجتماعي، ووسائل الإعلام العالمية، وذلك عقب حضورها لمساندة منتخب بلدها في كأس العالم بروسيا 2018، وتشجيعها لهم وسط الجمهور، حيث رفضت الجلوس في مكانها رغم ذلك تصرفت بتلقائية مع اهداف فريقها.
وانتشرت العديد من الفيديوهات وهي تهنئ منتخب بلادها بعد فوزهم في الدور الـ16 ومن ثم صعودهم إلى نصف النهائي، من ثم لأول مرة إلى نهائي كأس العالم لمواجهة منتخب فرنسا يوم الأحد القادم.

مواضيع ممكن أن تعجبك

أضف تعليقا

X