أسرة ومجتمع /ثقافة وعلوم

رواية «ساعة الصفر» وديوان «رفات جلجامش» يفوزان بجائزة المغرب 2018 للكتاب

أفيش الجائزة
وزير الثقافة محمد الأعرج

أعلنت وزارة الثقافة والاتصال عن الأسماء الفائزة بجائزة المغرب للكتاب لسنة 2018. وذكر بيان الوزارة أن لجان جائزة المغرب للكتاب، درست ما مجموعه 122 مؤلفًا في مختلف المجالات الإبداعية والفكرية، منها 15 مؤلفًا في العلوم الاجتماعية، و15 مؤلفًا في العلوم الإنسانية، 13 مؤلفًا في الدراسات الأدبية واللغوية والفنية، و33 مؤلفًا في السرد، و8 مؤلفات في الشعر، و12 مؤلفًا في الترجمة، و4 مؤلفات في الدراسات في مجال الثقافة الأمازيغية، و15 مؤلفًا في الإبداع الأمازيغي، و7 مؤلفات في الكتابة الموجهة للطفل والشباب.

وبعد الانتهاء من تدارس الترشيحات، أجمعت لجنة الجائزة عن فوز كل من محمد الناصري، عن كتابه «Désirs de ville» في صنف العلوم الإنسانية، وأحمد شراك، عن كتابه «سوسيولوجيا الربيع العربي»، ومحمد براو، عن كتابه La responsabilité des» acteurs de la gestion publique devant la cours des comptes»، ضمن صنف العلوم الاجتماعية.

أما في صنف الدارسات الأدبية واللغوية والفنية، فقد نال الجائزة كل من خالد بلقاسم، عن كتابه «مرايا القراءة»، الصادر عن المركز الثقافي العربي، 2017، وأحمد الشارفي، عن كتابه «اللغة واللهجة»، الصادر عن كلية علوم التربية.
كما نال عزيز لمتاوي، عن ترجمته لكتاب «نظرية الأجناس الأدبية» لجان ماري شايفر، والمترجمة سناء الشعيري، عن ترجمة رواية «العاشق الياباني» لإيزابيل أليندي، الجائزة ضمن صنف الترجمة.

وفي صنف السرد، فاز الكاتب عبدالمجيد سباطة، عن روايته «ساعة الصفر»، الصادرة عن المركز الثقافي العربي 2017، بالإضافة للشاعر صلاح بوسريف، عن ديوانه «رفات جلجامش»، الصادر عن فضاءات للنشر، 2017، ضمن صنف الشعر.
إلى جانب ذلك، فاز جمال بوطيب، عن كتابه «حور تشرب الشاي مع القمر»، الصادر عن مقاربات، 2017، وخديجة بوكا، عن كتابها «Silence ! On joue»، الصادر عن Bookstore، 2017، ضمن صنف الكتاب الموجة للطفل والشباب.
وكان لجائزة الإبداع الأدبي الأمازيغي نصيب من الجائزة، إذ نالها كل من عياد ألحيان، عن كتابه «Sa iggura dar illis n tafukt»، وفاضمة فراس، عن كتابها «Askwti n tlkkawt»، ضمن صنف الإبداع الأدبي الأمازيغي.

يذكر أن لجنة جائزة الكتاب لهذه السنة، ترأستها الأستاذة بهيجة سيمو، بينما عادت رئاسة اللجان الفرعية إلى كل من الأستاذ حسن أحجيج (العلوم الاجتماعية)، والأستاذة مينة المغاري (العلوم الإنسانية)، والأستاذ موحى الناجي (الدراسات الأدبية واللغوية والفنية والدراسات في مجال الثقافة الأمازيغية)، والأستاذ عبدالرحيم جيران (السرد والإبداع الأدبي الأمازيغي والكتاب الموجه للطفل والشباب)، والأستاذة لطيفة لزرق (الشعر)، والأستاذ عبدالقادر قنيني (الترجمة).

وسيتم تنظيم حفل خاص بتسليم جائزة المغرب للكتاب، يوم الجمعة 12 أكتوبر 2018، بالمكتبة الوطنية للمملكة المغربية، بالرباط، وذلك في إطار الدخول الثقافي.

مواضيع ممكن أن تعجبك

أضف تعليقا

X