أسرة ومجتمع /أخبار أسرة ومجتمع

قائد مركبة في عسير يحاول دهس مشرفة تربوية ورضيعها

الشرطة تطيح بالجاني

إلحاق الأذى بالغير، وتعريضهم لخطر مميت أمر يجب على الجهات المسؤولة عدم الاستهانة به، ومحاسبة الشخص المقترف لهذا الجرم، هذا ما قامت به شرطة محافظة محايل عسير مع قائد مركبة دهس مشرفة تربية في أحد شوارع المحافظة لدى عودتها من مقر عملها إلى منزلها، إلا أنّ عناية الله ورحمته بها أنقذتها من الموت المحقق. زوج المشرفة "أحمد آل مطري" أوضح بأنه وأثناء عودة زوجته يوم أمس الأحد إلى بيتها مع سائق استأجرته لتوصيلها ورضيعها إلى المنزل لاحظت أثناء سيرهم على طريق الحيلة مركبة تقترب من السيارة التي تقلها، وبدأ سائق السيارة بمحاولة إيقافهم والاصطدام بهم من الخلف فتوقف سائق سيارة المشرفة. _بحسب عكاظ_.
وأضاف الزوج بأنّ زوجته ترجلت من السيارة ومعها صغيرها إلا أنّ قائد السيارة الأخرى حاول دهسهما، فاتجهت إلى الشارع المعاكس، ورغم ذلك لحق بها قائد السيارة، فطلبت نجدة المارة فالتفوا حولها، مما أدى إلى هروب السائق.
وقام الزوج بتقديم بلاغ لشرطة المحافظة، والتي تمكنت من الإطاحة بالجاني وإحالته لجهة الاختصاص، فيما كشف مصدر أمني أنّ التحقيقات لا زالت جارية معه.

مواضيع ممكن أن تعجبك

أضف تعليقا

X