أسرة ومجتمع /شباب وبنات

جدول يومي لتنظيم الوقت للبنات

أهمية تنظيم الوقت
شباب وبنات

قيل قديمًا "الوقت كالسيف إن لم تقطعه قطعك"، عبارة رغم قلة كلماتها إلا أنها ضمت الكثير من المعاني القيمة، ورسمت بداية واضحة لطريق النجاح الطويل في حياتنا.
ولأنّ الوقت شيء ثمين، والمحافظة عليه يعدّ الوسيلة الأولى لوصولنا إلى غاياتنا المعنوية والمادية كان لابد من أن نعلّم أبناءنا وبناتنا كيفية المحافظة عليه، ووضع جدول زمني يساعدهم على إنجاز مهامهم بأسرع فترة زمنية، وأنجح صورة.
المستشارة التربوية "نجلاء ساعاتي" بينت لنا الأسلوب الصحيح الذي يجب أن تنتهجه الأم مع ابنتها تحديدًا لتجعل منها فتاة منظمة وحريصة على وقتها، ولتكون في المستقبل زوجة وأمًا ناجحة.

أهمية تنظيم الوقت
- تساعد الابنة على ترتيب وتنظيم وقتها ليكون يومها متنوعًا وشاملًا ما بين المذاكرة والأنشطة، وأداء الصلوات، وحضور المناسبات الاجتماعية مما يوجد لديها توازنًا نفسيًّا لاحتياجاتها وتصبح العلاقة بينها وبين والدتها مثالية.
- منح الثقة بالنفس، والاعتزاز بالذات.
-نيل رضى الله _عز وجل_؛ فالوقت أمانة، والإنسان مسؤول عن وقته وعمره، والله خلق الإنسان لعبادته وللقيام بالعمل الجاد والدؤوب في الأرض لتحقيق الخير وبناء المجتمع.
- تحقيق التوفيق بين العمل والحياة الشخصية، بوتحقيق الأهداف في الوقت المحدد، ويزيد من معدل إنتاج الفتاة ، ويجعلها أكثر تركيزًا في العمل، كما تستفيد من الوقت الإضافي الزائد بإنجاز أعمال أخرى وبصورة أكبر قدرًا.
- كسب احترام الناس ومحبتهم، ويزيد لديها الشعور بالمسؤولية بشكل أكبر.

كيف تدرب الأم ابنتها على تنظيم الوقت؟
-عن طريق الحوار وتحديد الأولويات، والتدريب على وضعها ضمن المهام اليومية والأسبوعية والشهرية والسنوية؛ بحيث تضع الأم مع ابنتها مهمة واحدة محددة باليوم والتاريخ في كل جزء من أجزاء عجلة الحياة. ومن الجميل أيضًا دمج بعض المهام للأم مع ابنتها كإنجاز عمل خيري، أو تطبيق نشاط رياضي.
- وضع جدول للأولويات المستعجلة والأولويات الغير مستعجلة. ووضع جدول شهري أو أسبوعي في مكان واضح أمام الابنة، وتدريبها على محاكاة أمها تسهل عليهما أداء مهامهما.
- ويلعب أسلوب التشجيع دورًا مهمًا في تحفيز الفتاة وترغيبها بتنظيم وقتها، ويمكن للأم أن تنتهج عملية وضع إشارة أمام المهام المنجزة؛ فإنّ ذلك من شأنه أن يشعر الابنة بالفخر والاعتزاز بما قامت به وأنجزته.

الطريقة الصحيحة لعملية إنشاء جدول لتنظيم الوقت
1/ تحضير ورقة وقلم لكتابة الجدول، أو بالإمكان طباعة جداول جاهزة من الإنترنت
2/ تحديد وقت الاستيقاظ، ليبدأ الجدول الزمنيّ وفقاً لهُ، فعلى الفتاة التعوُّد على ساعة نوم واستيقاظ مُحدّدة، فباقي اليوم يترتّبُ وفقًا لساعة الاستيقاظ.
3/ البدء بكتابة التاريخ واليوم والوقت، ويجب أن يكونَ الوقت مكتوبًا بدقّة لتفادي أي خطأ في الجدول والمواعيد.
4/ إحضار ورقة أُخرى لكتابة الأمور التّي يجب إنجازُها في اليوم أو الأسبوع كاملًا، بدءًا من ساعة الاستيقاظ وحتّى وقت النوم.
5/ كتابة المهام في الجدول إلى جانب الوقت والتاريخ المُناسبين لها، مع التركيز على الأولويّات.
6/ كتابة كامل التفاصيل التّي يتم القيام بها في اليوم.
7/ توفير وقت للاستراحة ما بين مهمة وأخرى كي لا تشعر الفتاة بالتعب والإجهاد.
8/ إنهاء الجدول بكتابة آخر شيء يتم القيام بهِ في اليوم، أو بكتابة شيء مُهم على الفتاة تذكّره لليوم التالي.

همسة
من الجميل أن تقوم الأم بإهداء ابنتها بعض الكتب التي تشجع على تنظيم الوقت، وتشعرها بأهميته، وتوضح لها النتائج التي ستعود عليها إيجابيًّا من خلال هذه الخطوة.
ومن هذه الكتب على سبيل الذكر وليس الحصر:
"فن إدارة الوقت": ديل كارنيجي.
"إدارة الوقت": ليستر أر. بيتل.
"إدارة الوقت": إبراهيم الفقي

مواضيع ممكن أن تعجبك

أضف تعليقا

X