أسرة ومجتمع /أخبار أسرة ومجتمع

ولادة في الجو على متن رحلة سعودية

الطبيبة جان ساريت

دائمًا ما ينقذ طاقم الطائرة وجود طبيب بين الركاب، وذلك عند وقوع أي حالات طبية طارئة. هذا ما حدث لإحدى رحلات الطيران التابعة للخطوط السعودية والمتجهة إلى الفلبين، حيث قامت إحدى الراكبات -وهي طبيبة- بإجراء عملية ولادة ناجحة في الجو لإحدى الراكبات الحوامل.


والطبيبة جان ساريت، استشارية طب النساء والولادة في مستشفى آستر سند في الرياض، قامت أثناء الرحلة بتوليد امرأة بدأت تشعر بآلام المخاض على متن الطائرة التي تحلّق على ارتفاع شاهق في طريقها إلى الفلبين، وكان الطيار غير قادر على إجراء هبوط اضطراري، فقام طاقم العمل بطلب المساعدة من الركاب ومن حسن الحظ أن الطبيبة جان ساريت كانت على متن الطائرة لتقديم يد العون.


ووفقًا للطبية ساريت، فقد قامت بعدة محاولات لتأخير الولادة حتى موعد هبوط الطائرة، ولكن ذلك كان من الممكن أن يؤدي إلى مضاعفات لكل من الأم والجنين، مما دعا د.ساريت للاعتماد على خبرتها والحفاظ على سلامة الأم على متن الطائرة، بالرغم من عدم وجود الأدوات الطبية اللازمة.


في حين قالت أم الطفل: "لم أفكر أبدًا أنني سألد طفلي فوق السحاب، ولكن آلام المخاض كانت تزداد سوءًا في كل دقيقة، أشعر أنني محظوظة جدًا لأن د.ساريت كانت على متن الطائرة نفسها، فبفضل الله ثم د.ساريت، شعرتُ بالأمان خلال هذه التجربة المذهلة".

مواضيع ممكن أن تعجبك

أضف تعليقا

X