أسرة ومجتمع /أخبار أسرة ومجتمع

لبؤة تهاجم صاحبها في منزله

اللبؤة
آثار الدماء

هاجمت لبؤة صاحبها، الذي كان يربيها في منزله بمدينة سيوداد خواريز المكسيكية، وأخذت تعضه وتمزقه بوحشية، حتى تعرض لحالة إغماء، ونُقل إلى المستشفى في حالة خطيرة.

وكان الرجل الذي يعيش في منزل كبير، يربي أسداً ولبؤة ونمراً في أقفاص كبيرة، وأحياناً، يسمح لتلك الحيوانات بالتجول في حديقة المنزل وقرب حمام السباحة كأي حيوان أليف، إلى أن تفاجأ في يوم أن اللبؤة التي يربيها هاجمته وبدأت بعضه بوحشية حتى كادت تمزقه إرباً وفقاً لموقع "Associated Press".

بالفيديو... نمر يهاجم مدربه بوحشية أثناء تقديمه عرضًا فى ...

وأوضح ضباط الشرطة الذين قدموا إلى منزل الضحية يوم الحادث أنهم عثروا على الرجل مغمى عليه في المنزل، وقد تعرض لجروح بالغة وصل طول بعضها إلى 20 سنتيمتراً، أما اللبؤة المهاجمة فكانت في الحديقة ومضرجة بدماء الرجل.

وتم نقل الرجل مباشرة إلى العناية المركزة، فيما نقلت الحيوانات إلى مراكز رعاية خاصة.

مواضيع ممكن أن تعجبك

أضف تعليقا

X