أسرة ومجتمع /أخبار أسرة ومجتمع

من تركيا إلى اليونان.. سَبَحَ مسافة 8 أميال مُستخدماً «بالون سباحة» للأطفال

لحظة إنقاذه من قبل سفينة السُيّاح
عثرت عليه سفينة سياحية بمنتصف البحر
المهاجر قبل إنقاذه من البحر

قد يفعل الإنسان أي شيء، بحثاً عن حياة أفضل وأكثر أمناً، ولكن وعلى الرغم من ذلك فإن ما فعله هذا المهاجر لا يمكن لأي أحد أن يتوقعه، حيث كان يحاول القيام بعبور البحر من تركيا إلى اليونان باستخدام «بالون سباحة» مخصص للأطفال، وذلك قبل أن يعثر عليه عن طريق الصدفة عدد من السُياح ويعملون على إنقاذه، بحسب ما ذكرته عدد من وسائل الإعلام التركية المحلية، يوم الأحد 21 تشرين الأول / أكتوبر 2018.
وكانت صحيفة «حرييت» التركية، قد ذكرت بأن مجموعة من السُيّاح شاهدت يوم الجمعة الماضي 19 تشرين الأول / أكتوبر، وبشكل مفاجئ مهاجراً في عرض البحر، وكانت علامات الإرهاق والتعب الشديدين تبدو عليه بشكل واضح، حيث كان يحاول العبور من بلدة «بودروم» في تركيا إلى جزيرة «كوس» في اليونان على «بالون سباحة» مخصص للأطفال. وكان المهاجر الذي يُدعى «نور محمد»، يحاول الوصول إلى جزيرة «كوس» اليونانية التي تبعد بما يزيد عن 8 أميال عن بلدة «بودروم» الشهيرة جنوب غربي تركيا.
وتابعت الصحيفة التركية، أنه وفي اللحظة التي شوهد بها «نور محمد» في البحر، قام القبطان التركي للسفينة بالقفز إلى الماء وإنقاذ الرجل المنهك، الذي كان يسبح لمدة زادت عن الـ4 ساعات، حيث كان يبدو عليه بأنه لا يعرف السباحة من الأساس، وكان يحمل كيساً بلاستيكياً فيه بعض الخبز. ومن الجدير بالذكر أن قوات خفر السواحل التركية، قامت على الفور باعتقال المهاجر في وقت لاحق، وإرساله إلى مركز مخصص لإيواء المهاجرين، حيث قال للشرطة إنه قرر السباحة لليونان بعد أن سرق مهربو البشر في «بودروم» جميع الأموال التي كانت بحوزته.

مواضيع ممكن أن تعجبك

أضف تعليقا

X