أسرة ومجتمع /أخبار أسرة ومجتمع

تدخل جراحي ينقذ حالتين من اضطرابات الصرع بالمدينة الطبية

إضطرابات الصرع

نجحت مدينة الملك عبد الله الطبية بالعاصمة المقدسة ممثلة بمركز العلوم العصبية و مركز جراحات أمراض الصرع في علاج حالتين كانوا يعانون من اضطرابات الصرع الغير مسيطر عليها بالحد الأعلى من الأدوية المساعدة للتحكم بنوبات الصرع وبفضل الله تكللت العمليات الجراحية لهؤلاء المرضى بالنجاح.
وفي التفاصيل، استقبل مركز العلوم العصبية ممثلا في وحدة مراقبة الصرع حالة لشاب يبلغ من العمر 18 عام تم تشخيصه باضطرابات صرع شديده حيث كان يتناول اربعة أنواع من الأدوية الخاصة بالصرع، وكانت تحدث له ثلاثة نوبات صرعية في الأسبوع وكان يعاني من هذا المرض العضال منذ الثانية عشرة من عمره.

وبعد عرضه على الفريق الطبي المتخصص وإجراء الفحوصات والإشاعات اللازمة والتي اظهرت وجود بؤرة صرعية في الفص الصدغي المتوسط، تقرر معها إجراء عملية جراحية لاستئصاله تحت إشراف استشاري جراحة المخ والأعصاب وجراحات الصرع الدكتور مبشر أحمد وقد تكللت العملية بالنجاح، وتم متابعة المريض في عدة جلسات ولله الحمد حاليا لا يعاني من أي نوبات صرعية، وتقلصت عدد الأدوية إلى نوع واحد من أدوية الصرع وذلك خلال عامين منذ اجراء التدخل الجراحي له.
وحالة أخرى تم استقبالها لفتاة في ال١٥ من عمرها كانت تعاني من نوبات صرع جزئية مركبة منذ كانت في الخامسة من عمرها حسب التاريخ المرضي، لها وكانت تحصل لها أربعة نوبات صرعية في الشهر حيث تمت متابعتها من قبل وحدة مراقبة الصرع بالمركز وتم تحويلها إلى مركز جراحة الصرع، وبعد مناقشة الحالة تبين أن المريضة تعاني من ورم دماغي حميد في الفص الصدغي الأيمن وتم استئصال الورم بالكامل وتكللت العملية بالنجاح، وبعد عدة جلسات ومتابعه مستمرة ولله الحمد اصبحت المريضة لاتعاني من أي نوبات صرعية وتتناول فقط نوع واحد من أدوية مضادات الصرع وهي في تحسن مستمر.

مواضيع ممكن أن تعجبك

أضف تعليقا

X