فن ومشاهير /أخبار المشاهير

هند محمد لـ "سيدتي نت": في "سوق الدماء" أقاوم القتلة

هند محمد
هند محمد والفنان نايف خلف من كواليس مسلسل "سوق الدماء"
هند محمد والفنانة إلهام علي من كواليس مسلسل "سوق الدماء"
هند محمد ولقطات من اعمالها
هند محمد
هند محمد ولقطات من اعمالها

تواصل الفنانة هند محمد تصوير ما تبقى من مشاهدها في مسلسل "سوق الدماء"، ووصلت إلى المراحل شبه الأخيرة من تصوير دورها في العمل الذي تنتجه "الصدف"، وسيُعرض بعد الانتهاء منه على قناة "Mbc".

وقالت هند في تصريح لـ"سيدتي نت" : "طابع العمل مختلف ومشوِّق، إذ تتصاعد فيه الأحداث الدرامية بشكل مثير، وتحمل في طياتها كثيراً من المفاجآت المشوِّقة، ولا تكاد تمر حلقة دون ترقب ما ستشهده الحلقة التالية من أحداث مثيرة".

أماعن الشخصية التي تجسِّدها، فقالت هند: "أجسِّد شخصية صادمة بكافة المقاييس، وهنا لا أتحدث عن ماهية الشخصية، وتصنيفها بدقة سواء كانت مركَّبة، أم لا، وإنما عن الدور الذي تلعبه، إذ تشد أعصاب المشاهد، وتؤثر في نفسيته، وأظهر في العمل مثل اللغز، مطالبةً بحقي الشرعي من سوق الدماء الذي يترأسه زميلي الفنان تركي اليوسف، ويتلاعب بمَن يشاء، حتى يأتي اليوم الذي أقف فيه نداً له، وألعب معه في ملعبه بعد أن يقايضني على دم ابني المقتول، وتتبعثر الخطوط عند دخول الفنانة إلهام علي المشهد التي تجسِّد دور والدة قاتل ابني، إذ يتم الضغط عليَّ للتنازل عن المطالبة بدم ابني، خاصةً من قِبل لجنة إصلاح ذات البين والمشايخ، فيما يبتز زوجي والد قاتل ابني، ويرضخ لمطالبه، لكنني أبقى أقاوم كافة المغريات المادية".

وأضافت هند "ومع توالي الأحداث، أتعرض إلى انتكاسة قوية، وانكسار بعد تشتُّت القضية وانقلابها رأساً على عقب، ودخول كثير من التزييف عليها، وكل ما تقدم سيزيد من تشويق المشاهد، إذ سيسأل نفسه: هل ستتنازل أم المقتول عن حقها، أم ستبقى تقاوم كافة المغريات المادية؟".

واختتمت هند حديثها لسيدتي بالقول: "لن أفصح عن النهاية بالطبع حتى لا أحرق القصة، وأطلب من جمهوري متابعة المسلسل لمعرفة النهاية التي قد ترضيهم، وتكون واقعيه نوعاً ما.

يشار إلى أن المسلسل يجمع نخبة من نجوم الدراما، من أبرزهم الفنان تركي اليوسف، والفنانة إلهام علي، والفنانة شيماء الفضل، وهو من تأليف علاء حمزة، وإخراج الليث حجو".

المزيد من أخبار المشاهير

X