أسرة ومجتمع /أخبار أسرة ومجتمع

بعد 18 شهراً من الزواج.. عشرينية تطلب الخلع وتقول: "أنا عذراء"

خلع

فاجأت سيدة "عشرينية" محكمة الأسرة في الدقهلية خلال نظر دعوى خلع تقدمت بها ضد زوجها بعد 18 شهراً من زواجها وقالت: "أنا عذراء"، وطالبت "نهى" المحكمة بسرعة الفصل في دعواها لأنها تخاف على نفسها من الفتنة.

وقالت "نهى": "عانيت الأمرّين ولولا إيماني الكامل بالله وتربيتي لانحرفت عن الطريق الصحيح، وكان قراري أن أذهب إلى طبيب استشاري للنساء والتوليد، والذي أكد في فحصه أنه لا توجد أي علاقة جنسية، وأنني ما زلت بكراً، أحتفظ بغشاء بكارتي، ولا يوجد أي دليل عن وجود علاقة جنسية".

وأضافت: "صبرت على زوجي على أمل أن تتحسن حالته المرضية، وفي سبيل ذلك ذهب لأطباء متخصصين في الذكورة، وإلى أطباء نفسيين لكن دون جدوى"، مطالبة بالاستماع لشهادة هؤلاء الأطباء أمام المحكمة الذين شخصوا حالة زوجها أنه مصابا بضلالات الاضطهاد والهياج العصبي الشديد، وهلاوس سمعية وغير مستبصر بحالته، وغير قادر على الحكم الصحيح للأمور والعزلة الاجتماعية.

كما شخَّص أطباء أخرون حالته بأنه مُصاب بانفصام ذهني وغير قادر على المعاشرة الزوجية وليس لديه أي قدرة على تحمل المسؤولية، نظراً لمرضه النفسي والعقلي وهو يحتاج من يقوم برعايته.

وتمسكت الزوجة بطلبها وهو الخلع بعد أن رفض زوجها تطليقها في محاولة منه لإذلالها، لكنها لجأت إلى المحكمة وقدمت دعوى خلع وشرحت تفاصيل دعواها أمام مكتب تسوية المنازعات الأسرية.

مواضيع ممكن أن تعجبك

أضف تعليقا

X