أسرة ومجتمع /أخبار أسرة ومجتمع

"القلطي" يتفقد قرية الباحة.. ويقف على آخر الاستعدادات لانطلاقة المهرجان

"القلطي" يتفقد قرية الباحة.. ويقف على آخر الاستعدادات لانطلاقة المهرجان

تفقد وكيل إمارة منطقة الباحة للشؤون التنموية الأستاذ صالح بن محمد القلطي أجنحة وأركان القرية التراثية لمنطقة الباحة في مهرجان الجنادرية33 وكان في استقباله لدى وصوله رئيس وفد المنطقة محمد بن لافي ونائبه ماجد الغباشي

وخلال الجولة التفقدية التي شملت كافة الأركان التقى رئيس اللجنة الإعلامية للوفد مهدي الكناني ومدير المركز الاإعلامي بالقرية ناصر العمري وناقش معهم خطة اللجان ومقر المركز الاإعلامي والتجهيزات المختلفة بالمقر.

مؤكدا القلطي على أهمية استغلال الميديا الحديثة والتطبيقات في نقل نشاط قرية الباحة بما يوازي حجم حرص وإهتمامومتابعة ما وفرته إمارة المنطقة بقيادة سمو الأمير الدكتور حسام بن سعود بن عبدالعزيز والذي يؤكد في كل مناسبة على أن تظهر مشاركة المنطقة مختلفة وكما يليق بهذا الحدث الوطني الذي يشرفه ويرعاه خادم الحرمين الشريفين الملك سلمان بن عبدالعزيز آل سعود يحفظه الله كل عام وهو ما يؤكد حرص القيادة واهتمامها بالجنادرية كحدث دولي يجد أصداء عالمية تعكس عمق موروث البلاد ومستوى ماوصلت إليه من نماء وتقدم ووعي حضاري.



وخلال الجولة تفقد أركان الحرفيين والمطاعم التراثي وما يقدمه من وجبات وركن الألعاب الشعبية والبئر القديمة وركن قرية ذي عين فضلا عن ساحة الاحتفالات.

كما توقف داخل القبة الذكية التي تقام للمرة الأولى ومن المتوقع أن تعمل على جذب الزوار بما تقدمه من مواد بصرية منوعة تعكس الجانب التنموي والتراثي لمنطقة الباحة التي تمتع بموروث غني سيتم تقديمه للزوار عبر العروض المرئية على شاشات العرض

كما تجول القلطي في مقر الفعاليات النسائية والتقى المشرفات عليه وتعرف على النشاطات التي تقدمها الصالة

واستعدادات الأجنحة المختلفة التي تحكي تفاصيل حياة المرأة في الباحة في الماضي والحاضر وقد أبدى إعجابه الكبير بمستوى التنظيم داخل الصالة النسائية مؤكدا أن ماشاهدهيعكس وعيا قادرا على تقديم الصورة الإيجابية عن المرأة في منطقة الباحة كصانعة حضارة من خلال تقديم كل تفاصيل حياة المرأة قديما وحديثا منذ لحظة ولادتها مرورا بألعاب صباها وشبابها وليلة زفافها وحليها وزينتها وملبوساتها بما تتخلله كل مرحلة من مراحل حياتها من اهازيج وموروثاتوحكايات وأساليب تربية ومرويات وحكايات في حقبتين زمنتين مختلفتين تحت سقف واحد عبر حزمة من البرامج الجاذبة والفعاليات المميزة القادرة على الوصول إلى وجدان وعقل الجيل الشاب من بنات الباحة.

مواضيع ممكن أن تعجبك

أضف تعليقا

X