أسرة ومجتمع /أخبار أسرة ومجتمع

18 طعنة تسددها عشرينية في صدر زوجها بمعاونة عشيقها

لجأت سيدة عشرينية إلى حيلة شيطانية للتخلص من زوجها، فأعدت خطتها بعد أن تخلت عن كل معاني الشرف والأمانة، وارتمت في أحضان صديق زوجها واعتادت ممارسة المتعة الحرام، وانتظرت الزوجة حتى خلد زوجها إلى النوم واستقبلت عشيقها داخل منزل الزوجية في منشأة ناصر جنوب العاصمة القاهرة، وسددا 18 طعنة في صدر المجني عليه حتى لفظ أنفاسه الأخيرة في الحال.
حضرت الشرطة بعد استغاثة الجيران عقب العثور على جثة المجني عليه ملقاة داخل منزله، وتبين من التحقيقات أن الواقعة بدأت عندما ارتبطت زوجة شابة بعلاقة آثمة مع صديق زوجها، ثم قررا التخلص منه ليخلو لهما الجو، وفي الليلة المتفق عليها وأثناء نوم الضحية داخل مسكنه انهالا عليه طعناً بسكين حاد حتى أردياه قتيلاً، وفرا هاربين.
وبعد 48 ساعة من حدوث الجريمة كشفت مباحث القاهرة عن تفاصيل الجريمة، وألقت القبض على المتهمين، وأحالتهما إلى النيابة التي قررت حبسهما على ذمة التحقيقات، وانتدبت الطب الشرعي لتشريح جثة المجني عليه؛ لبيان أسباب الوفاة.
بدأت الواقعة بتلقي قسم شرطة منشأة ناصر بلاغاً من الأهالي يفيد بانبعاث رائحة كريهة من داخل إحدى الشقق، انتقل رجال المباحث، وبالفحص عثر على جثة «هشام عيد» في العقد الرابع من عمره متأثراً بإصابته بـ18 طعنة متفرقة بجسده، تم نقل الجثة إلى المشرحة
وأفادت التحريات أن وراء ارتكاب الواقعة الزوجة وعشيقها، لوجود علاقة غير شريفة بينهما، وأنهما توجها إلى محافظة المنيا؛ للاختباء بها عقب ارتكاب الواقعة، وبتقنين الإجراءات تمكنت الأجهزة الأمنية بمديرية أمن القاهرة وبالتنسيق مع مديرية أمن المنيا من ضبطهما، وبمواجهتهما اعترفا بارتكاب الواقعة؛ لرغبتهما في الزوج بعد التخلص من الزوج.

مواضيع ممكن أن تعجبك

أضف تعليقا

X