أسرة ومجتمع /أخبار أسرة ومجتمع

رمال رفحاء تكتسي بزهور الخزامى

عندما تكتسي رمال الصحراء بالزهور، وتحديدًا زهور الخزامى فإنّها ستبدو بأبهى صورة، وأجمل هيئة، ورمال محافظة رفحاء كان لها نصيب من هذا الجمال الساحر؛ حيث اكتست بثوب من أزهار الخزامى البنفسجية والتي غطّت أغلب رمالها.

المصور "صالح الفريح، والذي شارك في العديد من المعارض آخرها كان في "مهرجان الجنادرية" علق ومن خلال حديثه لـ"العربية.نت" أنّ المشاهد الرائجة كان قد قام بتوثيقها عبر كاميرات احترافية في جنوب رفحاء بين هجرة حدق الجندة وهجرة القيصومة، حيث اعتاد على تصوير المناظر الطبيعية منذ 10 سنوات.

أما بالنسبة للزهور التي ظهرت في تلك المشاهد فأوضح أنها لنبات الخزامى، والذي له عدة أسماء، منها: خيري البر، وضيق الأوراق، وهنان، وذنبان، واللاوندة، والظرم، والفكس، وحوض فاطمة.

تجدر الإشارة إلى أنّ نبات الخزامى العطري يوجد على نطاق واسع امتدادًا من الطائف وحتى نهاية سلسلة جبال السروات جنوب المملكة، إلا أنّ الموطن الأصلي لهذا النبات فرنسا، وغرب حوض البحر الأبيض المتوسط، ويُستخدم كعلاج لحالات الاكتئاب، والإنهاك العقلي، والفتور البدني، ومسكن للصداع والروماتيزم، وبعض حالات أزمات الربو، إضافة إلى استخدامه في صناعة العطور ومستحضرات التجميل.

مواضيع ممكن أن تعجبك

أضف تعليقا

X