اكتب الكلمات الرئيسية فى البحث

المصري زاهي حواس يتوج كأشهر عالم آثار في العالم

الدكتور في مكتبته الثرية
زاهي حواس يفوز بجائزة المدينة القديمة وصار أشهر عالم آثار في العالم
زاهي حواس قدم العديد من البرامج الآثرية عبر العديد من التليفزيونات العالمية
العالم المصري يحرص على نشر رسالة الثقافة النبيلة والتراث العالمي الأصيل
5 صور

توج عالم الآثار المصري الدكتور زاهي حواس بجائزة المدينة القديمة "نوتو" بصفته أشهر عالم آثار في العالم، واحتُفي بالعالم المصري في حفل كبير حضره نائب عمدة مدينة "نوتو" الكائنة في مدينة صقلية بإيطاليا، والعديد من المثقفين والأدباء الإيطاليين. وتمثل هذه الجائزة تكريماً خاصاً للمسار الطويل والعطاء الثري لحواس في مجال ثقافي حساس يكتسي أهمية كبيرة، لتعلقه بالآثار الشاهدة على حضارات الأمم.
وهَدُف هذا التكريم إلى تثمين كل ما قدمه في مساره المهني خاصة لدول البحر المتوسط، من خلال برامجه التي قدمها في مجال الآثار عبر العديد من التليفزيونات العالمية، بل وتمكن من أن يلفت الإعجاب ويخطف قلوب العالم من خلال حرصه على نشر رسالة الثقافة النبيلة والتراث العالمي الأصيل.
وأكد الدكتور حواس أن الثقافة تعد جسراً قوياً من شأنه تقريب الشعوب من بعضها البعض، واقترح الحاضرين من الإيطاليين في هذا الحفل على العالم المصري ترأس بعثة أثرية مصرية إيطالية لاستخراج آثار المدينة "نوتو" التي دمرها الزلازل إلى النور، وقام عدد من مندوبي المدينة بتسليم الجائزة للدكتور حواس، وتتمثل الجائزة في خريطة المدينة قدمت له على طبق يحمل تفاصيل المدينة الأثرية الجميلة.
يذكر أن تاريخ مدينة "نوتو" الإيطالية يعود إلى القرن الرابع ق.م، لكن المدينة دفنت تحت الأرض بعد أن عصف بها زلازل مدمر عام 1700م، علماً أنه أعيد بناء المدينة الحديثة عام 1993 م، ومن ثم تم إعادة بناء 35 كنيسة وكاتدرائية وحوالي 12 قصراً من قصور أغنياء المدينة، ونظراً لجمال المدينة، صنفت اليونسكو عام 2001 هذه المدينة ضمن مناطق التراث العالمي.