أسرة ومجتمع /أخبار أسرة ومجتمع

أسدان يعذبان رجلاً حتى الموت بعد تسلله خلسة إلى قفصهما

تعبيرية

اعتاد الإنسان أن يوقع الأسود وحيوانات الغابة في أفخاخه، ويصيدهم برصاصه، لكن في هذه الحادثة وقع الإنسان ضحية الأسود بعد تسلله خلسة إلى قفصهم. فصار الصياد ضحية، والضحية الصياد بين دقيقة وأخرى. حيث لقي رجل مصرعه بعد أن دخل إلى قفص الأسود في إحدى حدائق الحيوان بمدينة «موهالي» الهندية. وذكر موقع «تايمز ناو نيوز» أن رجلاً دخل يوم أمس الأحد 20 يناير الجاري، بعد الظهر، إلى حديقة حيوانات «موهالي» دون تذكرة، وتسلل إلى قفص الأسود الآسيوية عبر تسلقه سوراً شائكاً على ارتفاع بضعة أمتار.
وشاهد سائقو الحافلات التي تنقل السياح إلى حديقة الحيوان الرجل، فاستدعوا سيارة الإسعاف والشرطة. وقال السائقون إن الرجل تعرض لافتراس شرس من قبل أسدين لمدة 10 دقائق، وكان يراقبهما أسدان آخران لم يشاركا «بالجريمة».
وتم سحب الضحية من قفص الأسود، ونقل إلى أقرب مستشفى بسيارة الإسعاف. لكن الأطباء لم يتمكنوا من إنقاذ حياته. حيث أصيب الرجل، وفقاً للطبيب المناوب، بجراح بالغة في عينه اليمنى وعنقه، وإصابات أخرى في صدره وفخذه.
وتعيش الأسود الآسيوية حصراً في الهند، وتعد من الأنواع المهددة بالانقراض. ووفقاً لبيانات عام 2015، فقد بقي منها 523 أسداً في العالم حسب ما أورد «لينتا رو» وموقع «روسيا اليوم».

مواضيع ممكن أن تعجبك

X