اكتب الكلمات الرئيسية فى البحث

عيشها" مع "الترفيه".. فعاليات عالمية ضخمة لصناعة الترفيه

9 صور

تحت مسمَّى "عيشـها"، وفي إطار تحقيق أهداف "الرؤية السعودية 2030"، وتدشين الهوية الجديدة للترفيه، عقدت الهيئة العامة للترفيه مؤتمراً صحفياً، كشفت فيه عن مستقبل صناعة الترفيه في البلاد، ونوعية الفعاليات التي ستقيمها خلال الفترة المقبلة، واستراتيجيتها لتصبح السعودية ضمن أفضل أربع وجهات ترفيهية في قارة آسيا، وأفضل عشرة أماكن للسياحة في العالم.

وبدا واضحاً في المؤتمر الصحفي سعي السعودية الجاد إلى تحقيق المحبة والسلام والتعايش في العالم، ونشر الفكر الإبداعي والابتكار بين الشعوب.

المؤتمر الصحفي، الذي عُقِدَ في القاعة الرئيسة بفندق الفور سيزن في الرياض، جاء بطريقة احترافية، إذ تم تجهيز المسرح الضخم بأحدث الأجهزة، منها شاشة عملاقة، إضافة إلى تزيينه بشعار وهوية هيئة الترفيه الجديدة.

وقبل بدء المؤتمر بساعات، اكتظت القاعة بالضيوف من المشاهير والإعلاميين ورجال الأعمال والمهتمين بقطاع الترفيه، الذين حرصوا على توثيق الاستراتيجية الترفيهية الجديدة للهيئة.
وما لفت انتباه الجميع إضافة المسابقات والفعاليات الدينية، للمرة الأولى، إلى روزنامة الترفيه، وتحديداً في شهر رمضان المقبل، من أبرزها مسابقة "رحلة الهجرة"، و"الفاروق"، وسيحصل الفائزون فيها على جوائز مالية كبرى تصل إلى مليون ريال.

كما اهتمت الهيئة بجنودنا البواسل الذين يدافعون عن حدود الوطن بابتكار مسابقة خاصة بهم ضمن فعاليات 2019.

وركزت "الترفيه" كذلك على الملاهي المتنقلة لإضفاء أجواء من الحيوية والترفيه على فعاليات العام الجاري، كما هو الحال في أمريكا وأوروبا، إذ ستجوب هذه الملاهي كافة أرجاء البلاد.

وأعلنت الهيئة عن متحف "مدام توسو" المعروف بـ "متحف الشمع" الذي سيعرض أبرز الشخصيات العالمية المنحوتة على الشمع، وتحديداً في الرياض وجدة.

وركزت "الترفيه" كثيراً على المسابقات التلفزيونية في استراتيجيتها الجديدة لإضفاء المتعة ورسم الابتسامة والسعادة على وجوه الجمهور عبر استقطاب برامج تلفزيونية شهيرة لطالما نالت إعجاب الملايين حول العالم، مثل برنامج "الحصن" الياباني، وبرنامج المغامرات "الكريستالية"، إضافة إلى برنامجَي "ذا فويس"، و"عرب جوت تالنت" بالنسخة السعودية بهدف صقل المواهب الوطنية من الشباب والشابات.

ولم تنسَ الهيئة الفعاليات التكريمية، حيث ستقوم عبر مبادرات خاصةً بتكريم كل مَن قدَّم ويقدم شيئاً يلمس فائدته أبناء المجتمع.

ولأن الخيمة من أبرز سمات الحياة القديمة في منطقتنا، ستقوم "الترفيه" بإنشاء عديد من الخيم الترفيهية على هيئة منتجعات شاملة، تضم شاشات ضخمة لعرض المباريات، إضافة إلى إقامة العروض الموسيقية، مع منح التراخيص للمقاهي والمطاعم لإقامة العروض الحية، بما فيها الكوميديا الارتجالية.

وفيما يخص عالم الرياضة، ستنظِّم "الترفيه" بطولة السعودية للألعاب الورقية، وبطولة الرجل الأقوى، إضافة إلى إنشاء معرض للمباريات، يضم نجوماً عالميين، مثل زين الدين زيدان، وديفيد بيكهام.
ومسرحياً، ستستقطب الهيئة نجوم الفن في الوطن العربي لتقديم مسرحيات عديدة في مختلف مدن البلاد.

كما ستشهد مسارح الفن في السعودية إقامة حفلات موسيقية لأبرز نجوم الفن في الوطن العربي والعالم، إضافة إلى مسابقات فنية لنثر الطرب والمغنى الأصيل.

كل هذا، إضافة إلى الفعاليات السنوية المثيرة، مثل بطولات الألعاب الإلكترونية، والمهرجانات المتنوعة، وعروض السيرك العالمي، التي سترسم الابتسامة على وجوه كل مَن يتابعها.