أسرة ومجتمع /أخبار أسرة ومجتمع

طرد أفراد عائلة أمريكية من الطائرة بسبب رائحتهم.. !!

منع أفراد عائلة أمريكية من ركوب الطائرة بسبب رائحتهم
رائحة أفراد العائلة أزعجت الركاب وطاقم الطائرة

لم تستطع عائلة من ديترويت(ولاية ميشيغان الأمريكية) ركوب الطائرة التي كانت ستقلع من ميامي بعد أن اشتكى بعض الركاب أمن رائحهم جسمهم الكريهة حيث تم طردهم خارج الطائرة قبل إقلاعها.
وشعر يوسي وجيني وأطفالهما بالإحراج عندما انزعج بعض الركاب من رائحتهم الكريهة وتم طردهم خارج الطائرة حتى دون إعادة حقائبهم.

وقالت جيني الأم “طلبوا منا النهوض وترك الطائرة، تابعناهم إلى بوابة الطائرة و فجأة، فقط قبل أن يغلق الأبواب، وقال واحد من أفراد الطاقم “عذراً، ولكن العديد من الناس يشكون من رائحتكم الكريهة ولن نسمح لكم بالعودة إلى الطائرة".
الأب يوسي أدلر من جانبه قال في مقابلة هاتفية مع صحيفة "واشنطن بوست" الأمريكية، إنه كان عائدا بصحبة زوجته جيني إلى منزلهما بعد قضاء إجازة في ميامي ، عندما قيل لهما أن هناك حالة طارئة تستوجب مغادرتهما الطائرة.

رائحة الفم الكريهة... تخلّصي منها قبل 2018


الزوجان اللذان يبلغان من العمر 37 عاماً، لديهما 8 أطفال آخرين في ساوثفيلد بولاية ميشيغان، لذلك شعرا في البداية بالقلق من احتمال وقوع حادث يتعلق بأحدهم.
لكن، بعد مغادرتهما الطائرة، أخبرتهم شركة الطيران أنه تم إقصائهم من الرحلة بسبب "الرائحة الكريهة".
وأضاف: لو شعرت الشركة بالقلق من الرائحة، لكان ينبغي أن تمنحنا ملابس نظيفة، بدلاً من ذلك.

 

 

من جهتها، قالت شركة "أمريكان إيرلاينز" في بيان لها إنه طلب من أدلر مغادرة الطائرة بعد أن اشتكى العديد من الركاب، إلى جانب أفراد من الطاقم، من رائحة جسده.
وأضافت الشركة أنه تم توفير كل سبل الراحة للعائلة من إقامة ووجبات، وأعادوا حجز رحلة جديدة لهم صباح اليوم التالي إلى ديترويت.

مواضيع ممكن أن تعجبك

أضف تعليقا

X