اكتب الكلمات الرئيسية فى البحث

السعوديون يقبلون على عمليات تصغير الثدي

2 صور
شهدت السنوات الأخيرة إقبالًا كبيرًا على عمليات التجميل في السعودية نتيجة زيادة الوعي وتكريس الإعلام صورة نمطية للجمال.

ووفقاً لـ"الشرق" أشارت رئيسة الجمعية العلمية السعودية لجراحة التجميل ورئيسة قسم جراحة التجميل في جامعة الملك عبد العزيز في جدة الدكتورة صباح مشرف إلى أنّ زيادة الإقبال على عمليات التجميل ترافق معه زيادة في عدد الأطباء السعوديين المتخصصين في التجميل. كما بينت أنّ جراحة التجميل تشمل الجراحة التكميلية أو الترميمية التي تجرى لأغراض وظيفية لتحسين عيوب خلقية أو ناتجة عن مرض أو إصابة، إضافة إلى الجراحات التحسينية الجمالية لتغيير شكل عضو في الجسم أو استعادة التناسق له، وتتداخل جراحة التجميل مع تخصصات أخرى؛ حيث يشارك جراحون آخرون في النتائج النهائية للعمليات الجراحية مثل عملية الترقيع.

كما أشارت الدكتورة صباح إلى أنّ الرجال السعوديين أيضًا يقبلون على عملية تصغير الثدي، خاصة السمينون منهم.

يشار إلى أن السعودية احتلت المرتبة الأولى عربيًّا في عدد عمليات التجميل، حسب إحصائية جديدة للجمعية الدولية للجراحة التجميلية.

الجدير بالذكر، يعانى الكثير من الرجال من مشكلة تضخم الثدي. مما يعيقهم عن لبس بعض أنواع الملابس أو التمتع برياضة السباحة وأخرون يعانون من نقص الثقة بالنفس و خاصة إذا كانوا محل سخرية بين أصدقائهم، لذا فمشكلة التثدى مشكلة حقيقية و ليست من نسج الخيال لدى صاحبها.

بل وإزالتها تعيد لهم كثير من الثقة و التمتع بالحياة و تغير نظام حياتهم كلها.