أسرة ومجتمع /أخبار أسرة ومجتمع

أول كلب يصعد قمة الهيمالايا

المجموعة الصاعدة لقمة جبال الهمالايا
الكلب أثناء صعوده

اصطحب مغامر يُدعى «دون وارجوسكي» كلبته في حملة استكشافية لتسلق الجبال، واتبعته إلى قمة الجبل الذي يبلغ ارتفاعه حوالي 7 كيلومترات في جبال الهيمالايا، فيما قد يكون أول كلب يصعد قمة الجبل. وبحسب موقع «تليجراف» وصلت الكلبة «ميرا» إلى قمة الهيمالايا دون أي مساعدة، وكانت لا تزال قادرة على الركض بمجرد وصولها إلى القمة.


وقالت شيربا التي رافقت الرحلة إنهم لم يروا مثل هذا الإنجاز، وأن المنظمة التي توثق الحملات قالت إن التسلق ربما يكون أعلى تسجيل لكلب.


وقالت «بيلي بيرلنج» من قاعدة بيانات الهيمالايا إن الكلاب معروفة بأنها تعيش في معسكر إيفرست الذي يبلغ ارتفاعه 17600 قدم، وتتبع المتسلقين حتى المعسكر الثاني (21300 قدم)؛ لكن تسلق «ميرا» ربما كان الأعلى.


أثناء الرحلة في إحدى المرات قضت «ميرا» ليلتين نائمة على جبل جليدي؛ مما أصاب «وارجوسكي» بالخوف من أن تموت من البرد، لكنها بدت سالمة، وشاركت خيمته فيما بعد وأكلت طعامه، وفي يوم الصعود النهائي، قال إنها بدت غير مهتمة بالارتفاع أو المنحدرات على كلا الجانبين وتحداها أمام المجموعة، وركضت أمامه من القمة؛ حتى صعدت تسجل «ميرا» اسمها كأول كلبة تصعد قمة جبل الهيمالايا.
 

مواضيع ممكن أن تعجبك

أضف تعليقا

X