أسرة ومجتمع /أخبار أسرة ومجتمع

الألعاب البهلوانية والدراجات النارية تجذب زوار "موسم الشرقية"

أطفال يقفون عند إحدى السيارات المعدلة في السباق
أحد المشاركين في الدرجات النارية
إحدى الفرق المشاركة في السباق
مغامري جبل الشعبة أثناء مشاركتهم في موسم الشرقية

جذبت الألعاب البهلوانية، التي نُظِّمت أمس ضمن فعاليات "موسم الشرقية 2019" تحت شعار "الشرقية ثقافة وطاقة" في قمة متنزه جبل الشعبة في الأحساء، وسباق الدراجات النارية "سعودي بايكرز" في متنزه لايف بارك بمدينة الدمام، أعدادًا كبيرة من الجماهير، اكتظت بهم جنبات هذه المواقع.


فعلى قمة جبل الشعبة تم تنظيم "نزال الأبطال" إحدى الجولات العالمية التي تقام كل مرة في بلدٍ بشكل دوري، وتجمع أفضل المؤدين الرياضيين المحترفين عالمياً في بطولات ركوب الدراجات على الجبال، والتزلج على الماء، وقد حظيت الفعالية بحضور أفضل وأشـهر 12 مؤدياً رياضياً في العالم، تنافسوا في ست رياضات، هي: التزلج بالعجلات، الدراجات الهوائية الاستعراضية، الدراجات الهوائية، لوح التزلج، الباركور، والتزلج على الماء.


كذلك شهدت فعالية سائقي الدراجات النارية، التي شارك فيها سائقون من داخل السعودية وخارجها تفاعلاً جماهيرياً كبيراً، خاصةً من العائلات، في الساحات المخصصة لها.


من جهته، أوضح حسين المحمد، أحد المنظمين في فعاليات جبل الشعبة، أن أعداد الجماهير وصلت إلى 137 ألفاً، تفاعلت مع الفعاليات بحماس وإثارة، مبيناً أن هذه النسخة تعد الأولى التي تقام في الأحساء، ومن المتوقع أن تحظى بإقبال جماهيري كبير ومتابعة واسعة.


أما ياسر الحمدان، مدير ومنظم مهرجان الدراجات النارية، فقال: "ضمت فعالية سعودي بايكرز مشاركين من دول عدة، هي: السعودية، الكويت، البحرين، عُمان، الإمارات العربية المتحدة، الأردن، المغرب، مصر، لبنان، السودان، الهند، هيمالايا، وإسبانيا، وهذه المشاركة الأولى لهم في السعودية، وقد سبق لفريقنا أن شارك في فعاليات عدة جرت في دول خليجية، ويرحِّب بمَن يود الانضمام إليه بشرط امتلاك الرخصة، وأدوات السلامة، والدراجة، وهناك 55 فريقاً من القطيف تحت مظلة الاتحاد السعودي للسيارات والدراجات النارية".


وأضاف الحمدان "هذه الفعالية تعد التظاهرة الأكبر على مستوى الخليج والوطن العربي، والثالثة من نوعها في السعودية، حيث زاد عدد المشاركين فيها عن ألف متسابق، وذلك بعد توجيه دعوات من قِبل الاتحاد السعودي للسيارات والدراجات النارية إلى دول عدة للمشاركة، مع فتح المجال للفرق للمشاركة بالعدد الذي ترغب فيه".

مواضيع ممكن أن تعجبك

أضف تعليقا

X