أسرة ومجتمع /أخبار أسرة ومجتمع

وفاة طفل رضيع أجريت له عملية «خِتان» غير شرعية في إيطاليا

لم يتجاوز من العمر 5 أشهر
طفل لمهاجرين غانيين

رغم تطور الطبّ الكبير الحاصل في عصرنا الحالي، إلا أن البعض لا يزال يصرّ على ممارسات قديمة قد تكون قاتلة في هذا المجال، وهذا تماماً ما حصل مع عائلة مهاجرة في إيطاليا مؤخراً، بعد أن فقدت رضيعها حديث الولادة، جراء قيامهم بعملية «خِتان» له في المنزل وليس في المستشفى على يد الأطباء.


وبحسب «روسيا اليوم»، ووفقاً لما ذكره المسؤولون في إيطاليا، أن طفلاً رضيعاً لم يتجاوز من العمر الـ 5 أشهر فقط، كان قد توفي ليلة الجمعة الماضية 22 آذار / مارس، بعد أن قام والداه بختانه في المنزل. وبعد أن ساءت حالة الرضيع، تم نقله إلى إحدى المستشفيات القريبة في مدينة «بولونا» شمال البلاد، وذلك بعد أن توقف قلبه عن النبض، وما إن وصل إلى المستشفى إلا وتوفي.


وبحسب صحيفة «ذي صن» البريطانية، فقد فتح المسؤولون الإيطاليون في مقاطعة «ريجيو إميليا»، تحقيقاً عاجلاً بخصوص هذه الحادثة، حيث تبيّن بأن والدي الطفل مهاجرين من أصول «غانية»، وكانا قد فعلا ذلك في منزلهما دون الاستعانة بأي طبيب أو معدات طبية مختصة.


ليست الحالة الأولى في البلاد..


وذكر «روسيا اليوم»، أن حالة هذا الطفل ليست الأولى من نوعها في إيطاليا خلال الأشهر القليلة الماضية، حيث أن طفلاً آخر يبلغ من العمر عامين فقط، كان قد لقي مصرعه في العاصمة «روما»، بعد أن أجريت له عملية «ختان» فاشلة في مركز للمهاجرين بشهر كانون الأول / ديسمبر من العام الماضي 2018. ونُقل شقيقه التوأم إلى العناية المركزة، حيث نجا بعد إجراء العملية نفسها.


ومن الجدير بالذكر، أنه ووفقاً لمؤسسة الصحة الخيرية «أمسي Amsi»، أن ما نحو 5 آلاف عملية ختان تُجرى سنوياً في إيطاليا، ولكن أكثر من ثلثها يتم بشكل غير قانوني. ولا تسمح السلطات الإيطالية بإجراء عمليات الختان في مؤسسات الصحة العامة، ما يؤدي إلى القيام ببعض العمليات بطريقة غير قانونية. ويمكن أن تصل تكلفة العمليات في العيادات الخاصة الإيطالية، إلى 4 آلاف يورو، ولكن العيادات المخالفة يمكن أن تقدمها بأقل من 20 يورو.

مواضيع ممكن أن تعجبك

أضف تعليقا

X