صحة ورشاقة /جديد الطب

د.أحمد إسماعيل: هذه هي نصيحتي للنساء والرجال المصابين بالعقم

د. أحمد إسماعيل، أستاذ واستشاري أمراض النساء والتوليد، وخبير العقم العالمي في "كوينز كلينك" بلندن
في الحوار الآتي نصه، يتحدَّث الدكتور أحمد إسماعيل لـ"سيدتي. نت" عن الغدَّة النخامية، وتأثيرها في قدرة الرجال والنساء على الإنجاب، وما قد تتسبَّب به من حالات عمًى بصري جزئي أو كلِّي في حال إصابتها بالأورام.
ما هي الغدَّة النخامية؟
تقع الغدَّة النخامية في قاعدة الدماغ داخل الجمجمة، وتحديدًا في أعلى منطقة ما بين الحاجبين مباشرةً. حجمها يوازي حبَّة البازلَّاء، ووظائفها تتعلَّق بعدد من أنشطة الجسم، ومنها: دورها الحيويّ في تنظيم العلاقة مع المبيض، فهي تفرز الهُرمونات التي تعطي إشارةً للمبيض كي يعمل. وعندما يبدأ المبيض بالعمل، تتوقَّف الغدَّة النخامية عن إفراز هذه الهُرمونات، أي أنَّ الوظيفة بينهما متبادلة بشكل توافقي.

ما علاقة الغدَّة النخامية بحالات العقم لدى النساء والرجال؟
-تُفرز الغدَّة النخامية مجموعة من الهُرمونات ذات الوظائف المهمَّة للجسم كما أسلفت، ومنها هُرمون البرولاكتين الذي يُحفِّز الثديَيْن على إنتاج الحليب بعد الولادة. وفي بعض الحالات، قد يظهر ارتفاع ملحوظ في نسبة هذا الهُرمون أثناء الفحص والتحليل، وذلك لأسباب فسيولوجيَّة (وظيفيَّة) أو باثولوجية (مرضية). وعلى المريض والطبيب المتخصِّص أخذ الخطوة التالية للتعرُّف إلى سبب هذا الارتفاع، وأخذ العلاجات اللازمة.

"سيدتي" تلتقي الدكتور أحمد إسماعيل: هذه هي نصيحتي للنساء والرجال المصابين بالعقم:
ما هي عوارض ارتفاع نسبة هذا الهُرمون؟
تشمل هذه العوارض: عدم قدرة الرجل أو المرأة على الإنجاب، أو عدم انتظام الدورة الشهريَّة، أو نزول الحليب من ثديَيْ المرأة على الرغم من أنَّها ليست بحامل أو حديثة الولادة، أو حتَّى غير متزوِّجة. وكذا الأمر مع الرجل الذي قد تُفرز حلمته الحليب عند الضغط عليها. وثمة عوارض أخرى، مثل: الإصابة بالعمى الجزئي، وعدم القدرة على الرؤية من الجهة اليمنى أو اليسرى أو الوسطى. وفي هذا الإطار، قد يذهب المريض إلى طبيب العيون، أو طبيب المخّ والأعصاب، أو طبيب النسائية أو طبيب العقم، ويكون هنالك عدم انتباه إلى دور ارتفاع نسبة هذا الهُرمون في هذه الحالات، وهنا تكمن الخطورة.

"سيدتي" تلتقي الدكتور أحمد إسماعيل: ارتفاع هذا الهُرمون قد يتسبب بالعقم وفقدان البصر
*ما نوع الخطورة التي يتسبَّب بها ارتفاع هذا الهُرمون؟
-على الرجل والمرأة أن يذهبا فورًا إلى طبيب النسائية أو طبيب الغدد الصمّاء، ما إن يظهر عارض أو أكثر من عوارض ارتفاع هُرمون برولاكتين التي ذكرتها آنفًا، وذلك من أجل التعرُّف إلى الأسباب الحقيقيَّة لهذا الارتفاع.
إذا وجد الطبيب أنَّ السبب يرجع إلى وجود ورم في الخلايا التي تنتج هذا الهُرمون، أو لاحظ تضخُّمًا في الغدَّة النخامية، فإنَّ عليه أن يضع خطَّة فوريَّة للعلاج، لأنّ غير ذلك قد يؤدِّي إلى فقدان البصر بشكل كلِّي. وللأسف، هذا ما حدث قبل فترة من الزمن، عندما أُصيب مخرج مصري كبير بالعمى، بسبب تورُّم الغدَّة النخامية، وعدم دراية الطبيب المعالج بهذا الأمر وعلاج الأسباب، ما أدَّى إلى هذه النتيجة المؤسفة!

*ما هي أساب الأورام التي تصيب الغدَّة النخامية؟
هذا الورم، وعلى غرار كلِّ الأورام التي تصيب الجسم، الأورام التي لا يكون للإنسان علاقة بتكوُّنها، ولكن لا بدَّ من التوعية بخطورته. وفي هذا الإطار، على الطبيب المعالج ألّا يشخِّص هذا الارتفاع في نسبة هُرمون البرولاكتين ويقف عند هذا الحدِّ، أو يعطي علاجات لتجفيف الحليب في الثدي مثلًا، أو للعمى الجزئي، من دون التعرُّف إلى جذور المشكلة والأسباب الحقيقيَّة لها. وإذا ما ترك الورم في الغدَّة النخامية من دون علاج مبكٍّر، فإنَّه سيستمرّ وسيزداد حجمه، وسيضغط على العصب البصري، مُتسبِّبًا بالعمى الجزئي أو الكلِّي وفقدان البصر تمامًا!

*كيف يكون التشخيص؟
عندما تكون نسبة هُرمون البرولاكتين عالية بشكل ملحوظ، لا بدَّ من عمل أشعة أكس X-ray وأشعَّة "سي تي سكان" CT Scan على الرأس، من أجل تشخيص وجود الورم في خلايا الغدَّة النخامية. وبعدها، لا بدَّ من لجوء المريض إلى الطبيب المُتخصِّص بجراحة المخ والأعصاب من أجل العلاج الفوري، وإلَّا فإنَّ هذا الورم يمكن أن يضغط على العصب البصري ويُفقد المريض بصره بشكل تدريجي. وعندما يصل الورم إلى حجم مُعيَّن، فإنَّ المريض قد يفقد البصر تمامًا! وعلى المريض الذي يشكو من العمى الجزئي أن يذهب إلى الطبيب المُتخصِّص بالغدد الصماء من دون إبطاء، وإذا كان هنالك ارتفاع في هُرمون البرولاكتين، لا بدَّ من إجراء الفحوص والأشعَّات المطلوبة. وإذا تبيَّن وجود الورم في الغدَّة النخامية، لا بدَّ من التحوُّل إلى جرّاح المخ والأعصاب، كي يتعامل مع الورم جراحيًّا، أو باستخدام أنواع مُعيَّنة من الأشعَّات الذريَّة من أجل تجنيب المريض حالة العمى، وأيضًا حالات العقم إذا أمكن ذلك.
__________________________________
راسلونا على الإيميل [email protected]، وابعثوا لنا كل ما يدور في أذهانكم من أسئلة تتعلَّق بالأمراض النسائيَّة والتوليد والعقم، وسيتولَّى الدكتور أحمد إسماعيل الإجابة عليها عبر هذه الصفحة.

مواضيع ممكن أن تعجبك

أضف تعليقا

X