أسرة ومجتمع /تحقيقات الساعة

شاهد: تكريم 25 طالباً وطالبة في منتدىAbout her العالمي بواشنطن

تنظيم بطاقات الدخول
ياسر الغسلان، مدير مكتب جريدة الشرق الأوسط في واشنطن، ورئيس تحرير سيدتي ومديرة التحرير كاتيا دبيغي مع مجموعة من المتطوعين
إحدى التكريمات
رئيس التحرير محمد فهد الحارثي يكرّم إحدى الطالبات المتطوعات
نقاشات الطلاب التنظيمية
لقطة مع الطالبات المتطوعات
مساهمات المتطوعات
جانب من المنتدى
متطوعات في المنتدى
تجهيز جلسة المحاضرات

أسهم عشرات الطلاب والطالبات في تنظيم المنتدى الأول لموقعAbout her كعمل تطوعي، وحضروا من ولايات مختلفة للمشاركة. وقد بذلت مجموعة "سعوديون في أميركا" وكذلك أندية الطلاب السعوديين المنتشرة في غالبية الجامعات الأميركية، جهداً كبيراً في التنظيم والعمل الإعلامي، حيث نقلوا بكاميراتهم تفاصيل المؤتمر على ونشروها على مواقع التواصل الاجتماعي، بشكل منظم أعطى الحاضرين فكرة عن تمرسهم في هذا المجال. كما عملوا على نشر جلسات المنتدى في الصحف الأميركية المحلية. وساهموا في الإشراف على المنظمين داخل القاعة.

ألف نشاط
كان الفريق التطوعي مؤلفاً من حوالي 25 شابة وشاباً،.. وحسبما ورد في حساب الملحقية الثقافية في أميركا، على تويتر، أن 87 ألفاً عدد المبتعثات والمبتعثين في أميركا، يدرسون في 100 جامعة في أميركية. يقطن أغلبهم في مقاطعة هيوستن، ونيويورك، فقد قطعوا مسافة طويلة لكي يشاركوا في تنظيم المنتدى ليخرج بأفضل حلة. لأنهم درجوا على المساهمة في مختلف الأنشطة المتعلقة بأبناء وطنهم. حيث يبلغ عدد الأندية الطلابية 225 نادي منتشر في 50 ولاية بمعدل 1000 نشاط في السنة.


مناقشات مثمرة
لفت هؤلاء المتطوعين، الذين وصلوا في اليوم نفسه إلى المنتدى، أنظار المتحدثين بمناقشاتهم وطروحاتهم حول التغيرات الإيجابية في السعودية، وأثبتوا أنّ القرارات التي صدرت لتمكين المرأة وتعزيز مشاركتها في التنمية ومنحها فرصًا أكثر للعمل، هي خطوات مهمة سيكون لها أثرها اجتماعياً واقتصادياً. وأنّ الدول التي تصنع المستقبل هي الدول التي تستثمر كلّ الموارد البشرية التي لديها، وتفتح لها مجالات الإبداع والتطوير.

مساندة الشباب

المتحدثات، اللواتي طرحن آراءهن، تحدثن عن دعم الشباب السعودي من منتسبي الأندية، والذين يمثلهم هؤلاء المتطوعين، ومساعدتهم للفتيات، في شؤون كثيرة لتجاوز أي عقبات تواجههن في الغربة.

إعجاب المتحدثين
الوجه المشرق الذي فرضه المتطوعون، أثار إعجاب الباحث والكاتب ويليام أوريلي، الذي قال: " ما أسمعه من الشابات السعوديات يجعلني أتطلع إلى أن تتعرف بناتي إليهن يوماً ما، ليصبحن أكثر اطلاعاً على ثقافة الفتيات السعوديات ونمط حياتهن"، أما المتحدثة الأميركية ليز فيلد التي عبّرت عن إعجابها بالجيل الجديد من المشاركين والمتطوعين، فقد أعلنت عن رغبتها الشديدة في التعرف أكثر إلى نمط حياتهم داخل بلدهم.

تكريم
في ختام المنتدى كرم رئيس تحرير موقع about her ومجلتي "سيدتي" والرجل فريق المتطوعين والمتطوعات، وقد أثنى في حفل عشاء تلا المنتدى على تعاونهم في تنظيم المنتدى وحرصهم على نجاحه. وهنأهم على تعاونهم وحماسهم، الذي لمسه خلال تحضيرهم للمنتدى ومتابعتهم لأدق التفاصيل، وسلّمهم شهادات تقدير في حين ثمن المتطوعون والمتطوعات خطوة رئيس التحرير وشكروه على هذه اللفتة الجميلة.

 

مواضيع ممكن أن تعجبك

أضف تعليقا

X