اكتب الكلمات الرئيسية فى البحث

«أبوظبي للكتاب» يختتم فعالياته اليوم

تختتم مساء اليوم فعاليات الدورة الـ29 من معرض أبوظبي الدولي للكتاب، المقامة في مركز أبوظبي الوطني للمعارض، تحت شعار «المعرفة.. بوابة المستقبل»، بمشاركة أكثر من 1000 عارض من 50 دولة، عرضوا أكثر من نصف مليون عنوان في مختلف مجالات العلوم والمعارف والآداب وبلغات متعددة.


وشهد المعرض عقد فعاليات ثقافية وترفيهية وتعليمية، واستضاف مجموعة مختارة من المؤلفين والأدباء والفنانين من مختلف دول العالم. كما استضاف للمرة الأولى عارضين من أوكرانيا، وجمهورية التشيك، وإستونيا، ومالطا، والبرتغال. كما شهد المعرض هذا العام انطلاق أركان تفاعلية جديدة، وهي ركن النشر الرقمي وركن القصص المصورة وركن الترفيه، حيث قدم كل ركن من هذه الأركان تجارب تفاعلية متميزة ومبتكرة للجمهور من مختلف الأعمار. من جانبه، سلط ركن النشر الرقمي الضوء على أهمية التكنولوجيا والابتكار في صناعة الكتاب وتطوير خدمات وحلول النشر، باعتباره مركزاً لاستكشاف أحدث التوجهات في تطوير المحتوى الرقمي؛ إذ قدم مجموعة من الخبراء عروضاً توضيحية حية وأنشطة تفاعلية وحوارات بناءة متعلقة بقطاع النشر.


وحلّت جمهورية الهند ضيف شرف المعرض في دورته الـ29، وشاركت مجموعة كبيرة من دور النشر الهندية التي تتميز بكثافة إصداراتها التي تلبي اهتمامات شرائح كبيرة من القراء، بينما حل كبار الكتاب والمؤلفين والفنانين من الهند ضيوفاً على المعرض للمشاركة في البرامج التفاعلية التي تم إعدادها بالتعاون مع السفارة الهندية في دولة الإمارات، وذلك ترسيخاً لمفهوم التسامح عبر تسليط الضوء على التنوع الثقافي الغني الذي تحتضنه وتحتفي به دولة الإمارات.


واحتفى معرض أبوظبي الدولي للكتاب هذا العام بواحدة من القامات الشعرية الكبيرة في الإمارات، الشاعرة الراحلة عوشة السويدي (فتاة العرب)، التي تم اختيارها شخصية محورية للمعرض، وذلك تقديراً لما تركته من إرث شعري نبطي ملهم.
يذكر أن المعرض قد خصص بركن القصص المصورة مساحة لشخصية البطل الخارق «أكوا مان» ذات الشعبية الكبيرة حول العالم، وقدم ركن الترفيه العديد من خيارات المأكولات والمشروبات والموسيقى والفنون من شتى أنحاء المنطقة والعالم.