أسرة ومجتمع /أخبار أسرة ومجتمع

تعلم لغة الجسد لتكون أكثر جاذبية للجنس الآخر؟

لغة الجسد
ذكر اسم الطرف الآخر أثناء الحديث معه

تعتبر الإيماءات ولغة الجسد من أهم الأشياء التي تنم عن شخصية المرء وتجذب الآخرين إليه، وقد لا يدرك الكثيرون بأن الطريقة التي يمشون ويتحدثون بها، قد تترك انطباعاً لدى الآخرين، وهذا ينطبق على العلاقة مع الجنس الآخر أيضاً.


وبحسب خبراء لغة الجسد فهناك بعض الإيماءات والتصرفات التي تجعلك أكثر جاذبية بالنسبة للجنس الآخر، وهي كالأتي:


- التواصل بالعينين: يعد التواصل بالعينين مع شخص ما أحد العوامل التي تساعد في تشكيل اتصال فوري معه، فالنظر إلى عيني الطرف الآخر يزيد من جاذبيتك وينقل رسالة إليه بأنك مهتم به، وبحسب خبراء العلاقات، يجب التنبه إلى أن التواصل بالعينين لا يعني التحديق المطول الذي يؤدي إلى شعور الطرف الآخر بعدم الارتياح ويعطي نتائج عكسية.


- ذكر اسم الطرف الآخر أثناء الحديث معه: إن مناداة أي شخص باسمه يجذب الانتباه إليك بسرعة، وعندما يترافق مع ابتسامة دافئة، فإنه يساعد على تكوين رابط معه على الفور، بحسب وكالات.


- وضعية الذراعين: يمكنك إظهار نفسك كشخص ودود ومحبب فقط من خلال إيلاء القليل من الاهتمام لذراعيك ويديك، فبدلاً من إبقاء ذراعيك متقاطعين أثناء التحدث مع الطرف الآخر، حرك يديك قليلاً، إذ يمكن أن تكون الإيماءة بمثابة إشارة إلى الشخص الآخر بأنك تستمتع بالحديث معه.


- الإنصات الجيد: إن كنت ترغب بجذب الطرف الآخر إليك، حاول أن تمتنع عن مقاطعته والاستماع بعناية لما يقول والتفاعل مع حديثه بشكل إيجابي.


- اليدان: تجنب شغل يديك بأي شيء أثناء التحدث مع شخص يهمك أمره، ولا تعبث بهاتفك أو أي شي في المكان لأن ذلك يشعره بأنك لست مهتماً لما يقول ويجعلك أقل جاذبية في نظره.

مواضيع ممكن أن تعجبك

أضف تعليقا

X