أسرة ومجتمع /أخبار أسرة ومجتمع

محمد بن زايد يشارك في الفعاليات الرياضية بجزيرة ياس

شارك الفريق أول الشيخ محمد بن زايد آل نهيان ولي عهد أبو ظبي نائب القائد الأعلى للقوات المسلحة مؤخراً، أفراد المجتمع باختلاف أعمارهم وجنسياتهم في الفعاليات الرياضية، التي تنظمها حلبة مرسى ياس كل ثلاثاء في جزيرة ياس، وتتضمن رياضات الجري، والمشي، وركوب الدراجات الهوائية ضمن برنامج «تدرب في ياس».
والتقى الشيخ محمد في بداية مشاركته في الفعاليات الرياضية بالمنظمين والحضور، حيث تبادل الحديث معهم حول أهمية إقامة مثل هذه الفعاليات التي تعود بالفائدة على أفراد المجتمع صحياً وبدنياً.
ثم استقل إحدى الدراجات الهوائية، التي تقدمها حلبة ياس للجمهور على مضمار الحلبة، الذي يبلغ طوله 5.5 كم، حيث قطع مسافة المضمار مرتين.
وقال الشيخ محمد عقب مشاركته: «إن هذه المشاركة جميلة خاصة أننا نرى 2000 شخص تقريباً في المضمار منهم من يجري ومنهم من يقود الدراجة، والمهم هو أن كل واحد منهم وهو يشارك تظهر في عيونه ابتسامة».
وأعرب ولي عهد أبو ظبي عن أمله في رؤية المزيد من أفراد المجتمع يشاركون في مثل هذه الفعاليات والأنشطة، وأن تصبح الرياضة جزءاً من نمط حياتهم، مؤكداً أن النشاط الحركي أصبح أكثر أهمية من أي وقت مضى بسبب طبيعة الحياة، التي نعيشها في الوقت الحاضر، لذلك يجب ألا تشغلنا أعمالنا، ومسؤولياتنا، أو روتين الحياة ومتطلباتها عن ممارسة الرياضة بشكل يومي، مشيراً إلى أهمية دعم البرامج، التي ترسخ المشاركات المجتمعية وتحفز الأنشطة الرياضية.
وأثّرت مشاركة الشيخ محمد في الفعاليات الرياضية بمتابعيه عبر تويتر، الذين تناقلوا صورته، بالإضافة إلى صور كبار قيادات الدولة وهم يمارسون الرياضة على الدراجة الهوائية، فدعوا الشبان والفتيات من مختلف الأعمار إلى الاقتداء بسلوك ولي عهد أبو ظبي باعتباره ملهم الشباب الإماراتي على حد وصفهم.
يذكر أن الشيخ محمداً يعد أحد أكثر الشخصيات تأثيراً داخل المجتمع الإماراتي، وعرف عنه العديد من المواقف الإنسانية المتعددة سواء لأسر تحتاج إلى العلاج أو المسكن، بالإضافة إلى توجهه الدائم إلى خدمة المواطن الإماراتي.

مواضيع ممكن أن تعجبك

أضف تعليقا

X