أسرة ومجتمع /أخبار أسرة ومجتمع

دراسة تحذر: الإفراط في تناول عصائر الفاكهة تزيد فرص الوفاة المبكرة

دراسة تحذر من الإفراط في تناول عصائر الفاكهة
لا يوجد خطر من تناول كوب عصير واحد يوميًا

معظم الناس حول العالم يظنون أن الإفراط في تناول عصائر الفاكهة سواء المصنعة أو الطبيعية يمنح الإنسان صحة أفضل ومناعة أكثر، لكن الأمر اختلف الآن 180 درجة بعد صدور دراسة حديثة هي الأولى من نوعها تحذر من تناول عصائر الفاكهة لأنها تزيد فرص الوفاة المبكرة، كيف؟

هل عصائر الفاكهة مضرة بالصحة؟

ذكرت دراسة أمريكية أن عصائر الفاكهة مضرة بالصحة، بل ومن المحتمل أن تؤدي إلى الوفاة المبكرة، مثل حال شرب الكولا أو عصير الليمون.

وقارن الباحثون الأمريكيون وللمرة الأولى، تأثير عصير الفواكه بنسبة 100٪ على صحة الإنسان، إلى جانب المشروبات المحلاة بالسكر، مثل «الكولا» وعصير الليمون بحسب صحيفة «ديلي ميل» البريطانية، وموقع «سبوتنيك».

وعثروا على ارتباطات متشابهة للغاية بين عصائر الفاكهة والمشروبات السكرية، مع زيادة خطر الوفاة المبكرة، على الرغم من أنهم قالوا إن هناك حاجة إلى إجراء المزيد من البحوث.

ونشرت الدراسة الجديدة في مجلة الجمعية الطبية الأمريكية، والتي استنتجت نتائجها من تحليلها لبيانات 13 ألف و440 شخصاً، إذ تم تسجيل معدل استهلاكهم من المشروبات السكرية وعصائر الفاكهة بنسبة 100%، من خلال استبيان أجري لهم حول عدد المرات التي يتناولون فيها المشروبات.


وفي خلال متوسط متابعة لهم لمدة 6 سنوات، كانت هناك 1000 حالة وفاة لأسباب مختلفة، و168 حالة وفاة بسبب مرض الشريان التاجي.

وبعد أخذ عوامل مثل السمنة في الاعتبار، زاد خطر الوفاة لدى الأشخاص الذين لديهم أعلى كمية استهلاك بنسبة 11% بسبب كل 340 ملليلتر إضافية من المشروبات المحلاة بالسكر، وزيادة بنسبة 24% لكل 340 ملليلتر إضافية من عصير الفاكهة المستهلكة.

المشروبات السكرية وعصائر الفاكهة مرتبط بزيادة الوفيات

وقال الباحثون، من جامعتي إموري في أتلانتا وكورنيل في نيويورك: «هذه النتائج تشير إلى أن ارتفاع استهلاك المشروبات السكرية، بما في ذلك عصير الفاكهة، يرتبط بزيادة الوفيات».

لا بأس بتناول كوب واحد

ووصف أحد الخبراء الدراسة بأنها مهمة، إلا أنه قال إنه لا يوجد خطر من تناول كوب واحد من عصير الفاكهة سعة 150 ملليلتر يوميًا.

مواضيع ممكن أن تعجبك

أضف تعليقا

X