أسرة ومجتمع /أخبار أسرة ومجتمع

صحيفة إنجليزية تعاند مشجعي الـمان سيتي بصورة لـ«قبعة» محمد صلاح

صلاح هداف البريميرليغ للمرة الثانية على التوالي
غلاف ميرور سبورت
من احتفالات المان سيتي
ليفربول حل بالمركز الثاني
النجم المصري محمد صلاح
مانشيستر سيتي المتوج باللقب

لايزال الفرعون المصري وهدّاف فريق ليفربول الإنكليزي محمد صلاح، يحظى بمحبة كبيرة بين عشاق الساحرة المستديرة، ولايزال يعتبر واحداً من ألمع النجوم في اللعبة الأكثر انتشاراً في العالم، ويبدو أن محبته وحالة الهوس الجميل التي صنعها صلاح في إنجلترا تحديداً، بدأت تأخذ أشكالاً جديدة و«طريفة»، لاسيما في الإعلام الإنجليزي.

ومؤخراً، كان الفرعون المصري، بطل قصة جديدة في الإعلام؛ حتى دون أن يكون له أي يد في ذلك؛ حيث استخدمته إحدى الصحف الرياضية الشهيرة في البلاد، سلاحاً لتضع أحد مشجعي الفرق المنافسة عند حده، ورسالة إلى أن نجومية محمد صلاح كبيرة جداً في إنجلترا؛ حتى ولو لم يحصل ناديه الـ«ريدز» على بطولة الدوري الإنجليزي الممتاز الـ«بريميرليغ».

بدأت الحكاية، عندما وجه أحد جماهير نادي «مانشيستر سيتي» الفائز بالدوري الإنجليزي 2019، انتقادات كبيرة لصحيفة «ميرور سبورت Mirror Sport» الإنجليزية، بحجة أنها تهتم بأخبار النجم المصري محمد صلاح، أكثر من اهتمامها بأخبار نادي الـ«مان سيتي»، برغم حصوله على بطولة الدوري للمرة الثانية على التوالي، بعد منافسة شرسة استمرت حتى آخر جولة مع «ليفربول» في الدوري الأقوى أوروبياً، ورغم أن الـمان سيتي الفريق الوحيد في تاريخ الكرة الإنجليزية الذي يحصل على الثلاثية المحلية.

وكان ردّ الصحيفة الإنجليزية على هذا المشجع قد جاء بأغرب الطرق الممكنة وغير المتوقعة على الإطلاق؛ إذ أنها في العدد التالي من الصحيفة، قامت بجعل محمد صلاح الموضوع الرئيسي، ونشرت له صورة كبيرة على الغلاف الرئيسي وهو يعتمر قبعة، وكتبت تعليقاً جاء فيه: «حصري.. محمد صلاح: لقد اشتريت قبعة جديدة»، وعلى الصفحة نفسها، فرّغت حيزاً صغيراً للغاية لخبر جاء فيه: «مان سيتي يفوز بالدوري».

ما فعلته الـ«ميرور سبورت»، أثار ردود فعل واسعة لدى متابعي الـ«بريميرليغ» حول العالم، وكانت معظم هذه الردود قد وجدت أن ما فعلته الصحيفة أمر طريف ومضحك، وأنه ردٌّ ذكي على انتقادات مشجع فريق الـمان سيتي، باستنثناء طبعاً المشجعين للفريق الأزرق الذين عبروا عن استيائهم الكبير لما حدث.

ومن الجدير بالذكر، أن نادي مانشيستر سيتي، كان قد تمكن من الفوز مؤخراً بالدوري الإنجليزي الممتاز، بعد منافسة شرسة مع فريق ليفربول، إذ حلّ الـريدز بالمركز الثاني بفارق نقطة واحدة فقط، وعلى جانب آخر، نال محمد صلاح جائزة «الحذاء الذهبي» لأفضل هداف في الدوري الإنجليزي للمرة الثانية على التوالي، ولكنه في هذا الموسم شاركها مع زميله في الفريق السنغالي «ساديو ماني»، ونجم فريق الأرسنال الغابوني «بيير إيميريك أوباميانغ».

مواضيع ممكن أن تعجبك

أضف تعليقا

X