فن ومشاهير /أخبار المشاهير

نقل الفنانة رجاء الجداوي إلى المستشفى بصورة طارئة

الفريق الطبي يطلب خضوع رجاء للرعاية 48 ساعة
إصرار رجاء الجداوي على الصيام ضاعف من متاعبها
رجاء الجداوي تريد مغادرة المستشفى غدا
رجاء الجداوي عانت من دوخة وصداع
رجاء عانت من موجة الحر
رجاء الجداوي حالتها مستقرة

تم نقل الفنانة المصرية رجاء الجداوي، بصورة طارئة إلي مستشفى الصفا بحي المهندسين، بعد إصابتها بارتفاع في معدلات السكر والضغط، وكشف مصدر طبي أن الفنانة تخضع حاليا لمحاولات السيطرة على السكر وعلاج ارتفاع الضغط، ولن تغادر المستشفى قبل 48 ساعة.

المصدر نفسه أكد أن رجاء الجداوي عادت من مدينة دبي، وفوجئت بصداع شديد لا يفارقها وشعور بإرهاق مستمر، وتوجهت للفحص في مستشفى الصفا، فتقرر احتجازها على الفور بعدما تبين إصابتها بارتفاع كبير في نسبة السكر في الدم، واضطراب في معدل ضغط الدم، لافتا إلى أن حالتها مستقرة، ولكن لن يسمح لها بالعودة إلي منزلها إلا بعد التأكد من السيطرة على المرضين.

بنفس الوقت كشف مصدر مقرب من رجاء الجداوي عن تحسن وضعها الصحي، لافتا إلي رغبتها في مغادرة المستشفى غدا الأحد، خاصة وأن خبر معاناتها الصحية أثار الكثير من الحزن في نفوس محبيها وعائلتها، وأشار إلي أن رجاء تخطت مرحلة الخطر ويمكنها استكمال العلاج داخل منزلها، بشرط موافقة الفريق الطبي المعالج.

أوضح أن رجاء تأثرت بموجة الحر التي اجتاحت مصر مؤخرا، وشعرت بدوار طفيف وارهاق ولكنها أصرت على استكمال صيامها ما أدي إلي تفاقم حالتها، وكان من الضروري نقلها سريعا إلى المستشفى، وحصلت هناك على العلاج اللازم لمنع تفاقم أزمة السكر، كما تم ضبط معدل ضغط الدم.

مواضيع ممكن أن تعجبك

أضف تعليقا

X